المحتوى الرئيسى

مفوضية: الافارقة العالقون في ليبيا هم الاكثر عرضة للتهديد

03/05 18:18

لندن (رويترز) - قال المفوض السامي لشؤون اللاجئين بالامم المتحدة يوم السبت ان العمال الافارقة الذين تقطعت بهم السبل في ليبيا هم أكثر الفئات تعرضا للمخاطر بين الاجانب الذين يتدافعون للفرار من البلاد وحذر من أن حياة مئات الالوف معرضة للخطر.وقال أنطونيو جوتيريس المفوض السامي لشؤون اللاجئين في مقابلة مع ديفيد فورست لتلفزيون الجزيرة "هناك مئات ألوف العمال الافارقة في ليبيا ولم يصل سوى عدد قليل منهم الى منطقة الحدود."تلقينا مكالمات تليفونية من أناس في وضع بائس خائفين من مغادرة بيوتهم. ذلك هو وضع هذه الجاليات الافريقية داخل ليبيا والذي يعد الان أكبر مصدر للقلق لدينا."وقال جوتيريس ان استخدام الزعيم الليبي معمر القذافي لمرتزقة أفارقة ولد شكوكا لدى الليبيين في أي أفريقي.وأضاف أن عدد الناس الذين يعبرون الحدود الى تونس تراجع من حوالي 15 ألفا في اليوم الى 1800 شخص أمس الجمعة والى عدد "صغير نسبيا" اليوم السبت. وهناك وجود كبير للشرطة والجيش على الجانب الليبي من الحدود ولم يكن واضحا اذا ما كان الناس الذين يحاولون الوصول الى المعبر الحدودي محتجزين في الطريق.وقال جوتيريس ان عدة ألوف من الافارقة ينتظرون الخروج من ليبيا في ميناء بنغازي ولكن تم قبول بعضهم على سفن أرسلتها دول مختلفة لاجلاء رعاياها.وناشد الدول المجاورة والمجتمع الدولي بذل قصارى جهدهما لمساعدة الافارقة.وقال "أعتقد أن حياة الالوف بل مئات الالوف مهددة."وتابع قائلا "اذا انزلقت ليبيا الى حرب أهلية كاملة فان " أعدادا هائلة من الليبيين" قد تسعى أيضا الى الفرار من ليبيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل