المحتوى الرئيسى

وزارة الاتصالات تطالب موظفى "البريد" بإنهاء الإضراب

03/05 22:15

ناشدت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، العاملين بها بتقديم أية مطالب لهم من خلال القنوات الشرعية، وعدم اللجوء إلى الإضراب، حفاظاً على مصالح العاملين بها وتحقيق العدالة وإشاعة الإنصاف بين العاملين، وحرصا على انتظام الحياة العامة فى البلاد. وأكدت الوزارة التزامها ببحث كل المطالب العادلة والمشروعة، وتحقيقها فى ضوء الإمكانيات المتاحة، وذلك فى إشارة إلى الإضرابات التى يقوم بها موظفو البريد. وأوضحت أن المجتمع المصرى يتطلع إلى البريد العريق الذى خدم شعب مصر لأكثر من مائة عام، والذى لا يتصور أن يتقاعس عن خدمة حوالى 4 ملايين من أصحاب المعاشات الذين بذلوا عمرهم فى خدمة مصر، رافضة الدعوة التى يروج لها بعض العاملين فى مكاتب البريد للإضراب عن العمل. وصرح المهندس هانى محمود، رئيس الهيئة القومية للبريد، بأن نصف مكاتب البريد بالإسكندرية مغلقة بسبب إضرابات الموظفين بها، مما أدى إلى تعطل الخدمات المالية من حوالات ومعاشات حكومية يتم تقديمها للمواطنين. وقال محمود فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إنه يجتمع مع الدكتور ماجد عثمان، وزير الاتصالات فى حكومة الدكتور أحمد شفيق المستقيلة، لإيجاد حل لتلك الإضرابات قبل، الثلاثاء المقبل، وهو أول أيام صرف المعاشات الحكومية، خاصة أنه كلما تم تلبية مطالب الموظفين ارتفع سقفها، مضيفاً أنه قام بعمل جولة تفقدية لمكاتب البريد بالإسكندرية منذ عشرة أيام، والتقى بعدد كبير من الموظفين لمعرفة مشكلاتهم ومقترحاتهم للعمل على حلها، حيث وافق مجلس إدارة الهيئة على مطالب العاملين. وهدد العديد من المواطنين المتجمهرين أمام مكاتب البريد المغلقة بالإسكندرية، بإشعال النيران بها فى حال عدم تأدية الموظفين لعملهم قبل، الثلاثاء المقبل، كما حاول بعض المحتجين اقتحام مكاتب البريد والتعدى على الموظفين المضربين، وذلك بحسب عملاء البريد بالإسكندرية. ويبلغ عملاء هيئة البريد 20 مليون عميل، ويصل حجم الإيداع به ما يقرب من 100 مليار جنيه، بينما يصل عدد مكاتب البريد على مستوى الجمهورية 3800، ويتخطى عدد العاملين بالبريد حاجز 50 ألف موظف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل