المحتوى الرئيسى

أمن الدولة يحرق نفسه قبل تفكيكه

03/05 19:15

كتب- حمدي عبد العال:واصل جهاز مباحث أمن الدولة إخفاء جرائمه قبل تفكيكه وإعادة هيكلته؛ حيث قام ضباط من الجهاز بلاظوغلي، اليوم، بتهريب وثائق ومستندات يشتبه في أنها تدين هذا الجهاز سيئ السمعة. وكان عددٌ من ضباط أمن الدولة بلاظوغلي قد دخلوا مبنى لاظوغلي صباح اليوم لمباشرة عملهم، إلا أنه بعد ظهر اليوم قام هؤلاء الضباط بتأمين دخول عدد من البلطجية- من منطقة الناصرية المجاورة للمبنى- لمساعدتهم في تهريب تلك المستندات، ولم يقوموا بحرقها داخل مبنى الوزارة بسبب الوجود المكثف للقوات المسلحة أمام مبنى الوزارة. وقال مصدر يعمل بوزارة الداخلية رفض ذكر اسمه لـ(إخوان أون لاين): إن هناك عملية تفريغ لمبنى أمن الدولة بوزارة الداخلية من كلِّ المستندات بعد أن سرَّحوا معظم العاملين بالوزارة، خاصةً في الفترة المسائية. وفي الشرقية قام جهاز مباحث أمن الدولة بالزقازيق بحرق المستندات الموجودة بداخل الجهاز؛ لإخفاء جرائمهم التي كانوا يرتكبونها بحق المدنيين، كما حرق ضباط مبنى مقرِّ مباحث أمن الدولة بمدينة 6 أكتوبر مستندات وملفات كانت بداخله، وأطلق جنود بالجهاز الرصاص في الهواء، في محاولةٍ لتفريق المواطنين الغاضبين الذين تجمعوا أمام المقرِّ. ونظَّمت القوى الوطنية بمدينة قنا مسيرةً احتجاجيةً على محاولات ضباط أمن الدولة حرق مستندات ووثائق مهمة. وكانت جماعة الإخوان المسلمين طالبت المجلس الأعلى للقوات المسلَّحة التحفُّظ على مقارِّ مباحث أمن الدولة المركزية في كل المحافظات؛ حيث بدأ ضباط أمن الدولة حرقَ هذه المقارِّ؛ لإخفاء جسم الجرائم التي اقترفوها في حقِّ الشعب المصري على مدى الثلاثين عامًا الماضية؛ من مستنداتٍ، وصور تعذيب، وأجهزة تعذيب، وأقبية، وزنازين غير إنسانية، بل ورفات شهداء التعذيب تحت المبنى، موضحين أن هذه المقارَّ ملكٌ للشعب، ومن ثمَّ يجب حمايتها؛ للاستفادة بها في أغراض شريفة وكريمة لصالح الشعب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل