المحتوى الرئيسى

تأجيل محاكمة وزير الداخلية المصري السابق الى الثاني من أبريل

03/05 12:21

القاهرة (رويترز) - بدأت يوم السبت محاكمة وزير الداخلية المصري السابق حبيب العادلي بتهمة التربح وغسل الاموال لكنه نفى الاتهام لدى سؤاله من قبل المحكمة.وعقدت جلسة المحاكمة بضاحية القاهرة الجديدة واستمرت نحو ربع ساعة قرر رئيس المحكمة المستشار المحمدي قنصوة على أثرها التأجيل الى جلسة الثاني من أبريل نيسان استجابة لطلب محام عن العادلي الذي طلب "أجلا يكون فيه متسع من الوقت حتى نتمكن من الاطلاع على القضية والاستعداد للمرافعة فيها."وسأل رئيس المحكمة العادلي الذي بدا عليه الثبات داخل قفص الاتهام "بصفتك موظفا عاما تربحت وفقا لما جاء في قرار الاتهام" فقال العادلي "لا.. محصلش يا افندم."وسأله القاضي مرة أخرى "وغسلت الاموال وأودعتها في البنك" فأجاب بنفس الاجابة.وطلبت النيابة العامة خلال الجلسة تطبيق العقوبات الواردة في مواد الاتهام.ويقول قانونيون ان الوزير السابق يواجه السجن بين ثلاث سنوات و15 سنة اذا ادين.وأقيل العادلي خلال الاحتجاجات الغاضبة التي أدت الى تخلي الرئيس السابق حسني مبارك عن الرئاسة الشهر الماضي.وقبل مثوله أمام المحكمة شارك نحو مئة من أقارب ضحايا الاحتجاجات في مظاهرة أمام المحكمة مطالبين باعدامه.لكن يجري تحقيق اخر مع العادلي في قضية الاحتجاجات التي قتل فيها نحو 385 شخصا وأصيب ألوف اخرون بأيدي قوات الشرطة التي استخدمت الذخيرة الحية وطلقات الخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع في محاولة اخماد الانتفاضة الشعبية التي استمرت 18 يوما.ووجهت اتهامات الى وزراء ومسؤولين اخرين بعد تنحي تخلي مبارك عن الرئاسة.(شارك في التغطية سعد حسين)من محمد عبد اللاه

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل