المحتوى الرئيسى

متظاهرون يحاولون اقتحام مقر أمن الدولة في 6 أكتوبر

03/05 14:24

القاهرة: حاول مجموعة من المتظاهرين اقتحام مقر امن الدولة في محافظة 6 اكتوبر السبت بعد مشاهدتهم أدخنة كثيفة تتصاعد من داخل المبنى، مما أحدث حالة من الذعر خشية إحراق بعض المستندات الهامة الخاصة بالمعتقلين.وذكرت بوابة "الأهرام" الالكترونية أن القوات الأمنية بجهاز أمن الدولة قد أحرقت بعض المخلفات الموجودة داخل المبنى، مما أحدث انتشارا لدخان كثيف شاهده بعض المتظاهرين فى الخارج، الأمر الذى أثار الذعر لديهم، واتصلوا بمجموعات كبيرة منهم، وحضروا إلى المبنى، فى محاولة لاقتحامه مؤكدين أن الضباط يقومون بحرق مستندات هامة تتعلق بالمعتقلين وبالقضايا الهامة التى يرجح تورطهم فيها.وحدثت اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين، واستغاث الأهالى بالقوات المسلحة التى فرضت حصارا أمنيا حول مقر المبنى لمنع دخول المتظاهرين.ويأتي ذلك التطور بعد أن أمر النائب العام المستشارعبد المجيد محمود السبت بتشكيل فريق من أعضاء النيابة العامة للتحقيق فى الأحداث التى شهدتها مقرى جهاز أمن الدولة فى محافظة الجيزة وبالإسكندرية.ونقلت الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" عن مصدر قضائى قوله إن النيابة ستباشر التحقيق فور هدوء الأحداث.ويأتي ذلك في الوقت الذي ذكرت فيه هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" أن هناك أنباء تفيد أن السلطات المصرية قررت تجميد عمل جهاز مباحث أمن الدولة لحين اعادة هيكلته.وذكرت تقارير اخبارية أن رجال القوات المسلحة قامت في ساعة مبكرة من صباح السبت باخلاء مبنى جهاز مباحث أمن الدولة بمنطقة الرمل بالإسكندرية، من الضباط والأفراد العاملين به، بعد أن احتشد مئات المحتجين أمام المبنى رغبة منهم في الانتقام من أفراد الجهاز.وكان عدد من المتظاهرين قد اقتحموا المبنى ليل الجمعة رغم خضوعه لحراسة القوات المسلحة، منذ بدء الاحتجاجات في يناير/كانون الثاني 2011، وتمكن المتظاهرون من إحراق 4 سيارات وتحطيم 6 سيارات للشرطة كانت تقف حول المبنى المكون من 3 طوابق .وتدخلت القوات المسلحة لفض المتظاهرين وتأمين العناصر بالمبنى من بطش المتظاهرين الذين قاموا بمحاولات تحطيم وإتلاف ماتقع عليه أيديهم، حيث هرعت قوات الجيش إلى المكان وأطلقت الأعيرة النارية فى الهواء لتفريق المتظاهرين.وصرح مصدر أمنى، أنه لا صحة لما تناوله بعض المتداخلين مع القنوات الفضائية، والشائعات التى إنتشرت مؤخرا عن قيام العاملين بمقر جهاز مباحث أمن الدولة بالاسكندرية بإطلاق أعيرة نارية على المواطنين وحدوث إصابات فى أوساطهم، حيث تلخص حقيقة الأمر فى تجمع أعداد كبيرة من المواطنين حول مقر جهاز مباحث أمن الدولة وقيام بعض العناصر بإقتحام المقر والإستيلاء على السلاح من الحراسات المتواجدة عليه، وإحتجازهم بداخله.كما نفى المصدر الأمنى بشدة سقوط أى قتلى من المواطنين أمام مقر جهاز مباحث أمن الدولة بشارع جابر ابن حيان بمحافظة الجيزة أثناء تجمع أعداد كبيرة من المواطنين حول المقر.وكان نحو 500 شخص قد تجمعوا أمام مقر أمن الدولة بالدقي في ساعة مبكرة من صباح الجمعة للمطالبة بالإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين وأكدوا للأجهزة الأمنية وقوات الجيش المتواجدة أنهم متأكدون من وجود أعداد كبيرة من المعتقلين داخل جهاز أمن الدولة. الأمر الذي أسفر عن حدوث بعض الأحتكاكات والمشاجرات بين المتظاهرين والأجهزة الأمنية وحاول المتظاهرون دخول المبني .وظل المتظاهرون يرددون الهتافات المطالبة بحل بجاز أمن الدولة والأفراج عن المعتقلين.وكان عصام شرف، المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة،قد اعلن أمام مئات الآلاف من المتعصمين في ميدان التحرير أمس الجمعة، أنه يتعهد بأن تكون قوات الأمن في خدمة الشعب المصري وأنه سيبذل كل ما في وسعه "لتحقيق مطالب شباب الثورة، ويطالب المتظاهرون بحل جهاز أمن الدولة.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       السبت , 5 - 3 - 2011 الساعة : 2:20 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  السبت , 5 - 3 - 2011 الساعة : 5:20 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل