المحتوى الرئيسى

خيرت الشاطر فى حوار لـ (الشروق): (عز) طلب مقابلتى فى السجن ولكننى رفضت.. والعادلى وضع عينه فى الأرض فى أول لقاء بيننا

03/05 09:35

 قال خيرت الشاطر نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين إنه وزملاءه استقبلوا خبر تنحى مبارك فى سجن مزرعة طره بفرحة، «ليس لشىء إلا لأن مبارك ورجاله سعوا لسرقة الوطن فى السنوات العشر الأخيرة، حتى الأحلام والآمال لم تسلم منهم».وأضاف الشاطر فى أول حوار له عقب الإفراج عنه أمس الأول تنشره «الشروق» بالكامل غدا: «فى الليلة التى علمنا فيها بقرار حبس العادلى وعز وباقى الوزراء انتظرنا وصولهم إلى السجن فى شوق كى نراهم وهم يدخلون إلى الزنازين، لكن إدارة السجن أخرت دخولهم حتى الساعة الثانية صباحا كى يتم الانتهاء من تجهيز الزنازين وتشطيبها بالكامل «سيراميك ودهان وحمامات وأجهزة كهربائية». وعن شعوره عندما التقى بوزير الداخلية «جلاده السابق» قال الشاطر: عندما جاء وجهى فى وجهه وضع العادلى عينه فى الأرض ومشى ولم ينطق بكلمة «لكن صديقى حسن مالك عندما التقى العادلى صاح فى وجهه وقال حسبنا الله ونعم الوكيل أنا بقالى 4 سنوات بحسبن عليك»، مضيفا: «العادلى كان معزولا بشكل تام عن باقى الوزراء والمساجين».وكشف الشاطر عن أن أحمد عز أمين تنظيم «الوطنى» السابق أبلغ بعض زملائه فى السجن بأنه يريد التعرف عليه، «لكنى لم أهتم»، مشيرا إلى أنه كان يلتقى ببعض المسئولين السابقين فى مسجد السجن لكنه لم يتحدث معهم، «بعض الوزراء كانوا يحافظون على الصلاة مثل المغربى والباقى كان يصلى بشكل متقطع».وكشف نائب المرشد عن أن النظام السابق كان يعكف على تلفيق قضية جديدة ضد الجماعة، إلا أن حادث تفجيرات كنيسة القديسين أخر مخطط الأمن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل