المحتوى الرئيسى

«الداخلية»: لم نطلق الرصاص على المواطنين أمام «أمن الدولة»

03/05 01:49

  وفي سياق متصل، قال مصدر أمني بوزارة الداخلية إنه «لا صحة لما قالته بعض المداخلات في القنوات الفضائية، حول قيام العاملين بمقر جهاز مباحث أمنالدولة بالإسكندرية بإطلاق أعيرة نارية على المواطنين وحدوث إصابات بينهم» وأضاف المصدر أن:« حقيقة الأمر تتلخص في تجمع أعداد كبيرة من المواطنين حولمقر جهاز مباحث أمن الدولة وقيام بعض العناصر باقتحام المقر والاستيلاءعلى السلاح من الحراسات المتواجدة، واحتجازهم بداخله». كما نفى المصدر الأمني بشدة سقوط أي قتلى من المواطنين أمام مقر جهازمباحث أمن الدولة بشارع جابر بن حيان بمحافظة الجيزة أثناء تجمع أعداد كبيرة من المواطنين حول المقر. وناشدة وزارة الداخلية المواطنين «عدم الانصات للشائعات». وكانت مواجهات عنيفة قد اندلعت مساء الجمعة بين ضباط مكتب جهاز مباحث أمن الدولة بالإسكندرية، مئات المواطنين المطالبين بحل الجهاز، وتسريح ضباطه، ومحاسبة المتورطين منهم في جرائم التعذيب. وأدت المواجهات واستخدام ضباط أمن الدولة  الأسلحة النارية والرصاص الحي وقنابل المولتوف، لإصابة عدد لا يزال غير محدد بدقة من المتظاهرين، حسب شهود عيان. وحصلت «المصري اليوم» على بيانات 3 من المصابين هم: عبد الله الدوستاشي، فنان تشكيلي، أصيب برصاصة في الكتف، وحسن مصطفى، ناشط سياسي وعضو المكتب التنفيذي لإتلاف شباب الثورة بالإسكندرية، وأصيب برصاصة في المعدة، وأدهم السايح، الذي نجح في اقتحام المبنى إلى أن ضباطا وأفرادا من أمن الدولة، حاصروه، وألقوه من الطابق الأول، ليصاب برضوض شديدة، وخلع في الكتف. وتم نقل المصابين جميعا للمستشفيات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل