المحتوى الرئيسى

ليبيا تطلب من مجلس الأمن تعليق عقوبات الفصل السابع لحين إرسال لجنة تحقيق

03/05 14:52

وقال إبراهيم‏-‏ في مؤتمر صحفي في طرابلس حضره مندبو وسائل الإعلام العالمية‏-‏ إن من الأدلة علي كذب هذه الإدعاءات ما أعلنه وزير خارجية تشاد في مؤتمر صحفي منذ يومين من أن بلاده ترفض رفضا قاطعا أي اتهامات بأن مواطنيها لهم صلة بما يدعي عن وجود مرتزقة في ليبيا‏.‏ وتناول المسئول الليبي قرار مجلس الأمن‏1970,‏ وقال‏'‏ إنه من المؤسف أن هذا القرار لم يعتمد علي معلومات حقيقية ومؤكدة‏,‏ ولم يعتمد علي لجنة لتقصي الحقائق والتأكد مما يقال ولكنه أسس علي معلومات مغرضة وليست حقيقية ومنها ما قيل عن أن هناك ضربا بالطيران علي مناطق مدنية‏,‏ ومع ذلك فان هذا شأن داخلي ومجلس الأمن للأسف تعامل معه علي أنه يهدد الأمن والسلم الدوليين‏'.‏ وتساءل إبراهيم لماذا الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة قبل التأكد من المعلومات؟‏,‏ وأضاف‏'‏ رغم ذلك كله ولأن ليبيا بصفتها عضوا في الأمم المتحدة ومن الدول الداعية للسلم والأمن الدوليين فقد أبلغت مجلس الأمن بأنها ستتعامل مع هذا القرار‏,‏ وأبلغنا رئيس المجلس أمس الأول ومن خلاله بقية أعضاء المجلس بالخصوص‏'.‏ وأوضح أن تعليمات مشددة كانت قد صدرت حتي قبل بداية الأحداث وأثنائها لأجهزة الأمن والقوات المسلحة‏,‏ بالتزام أقصي درجات ضبط النفس وعدم استخدام القوة وتفادي الرد علي اي استفزاز يستهدف هذه الأماكن أثناء ممارستها بواجباتها في حماية مقراتها ومخازنها والأسلحة الموجودة بها‏.‏ وأكد جمعة إبراهيم أن ليبيا ملتزمة باحترام حقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي وهي عضو في كل الاتفاقيات المتعلقة بحقوق الإنسان وطرف فيها‏',‏ مشيرا إلي أن الخارجية الليبية أبدت الاستعداد لاستقبال مراقبين محايدين لحقوق الإنسان للتأكد من أن السلطات الليبية تبذل كل ما في وسعها في هذا الشأن‏.‏ وأعلن إبراهيم أن الخارجية الليبية طلبت رسميا من مجلس الأمن تعليق القرار‏1970‏ إلي حين ارسال لجنة تقص للحقائق وانتهاء أعمالها ووضعها للحقائق علي الورق‏,‏ وأن يتعامل مجلس الأمن علي هذا الاساس لأن هذا هو الإجراء الصحيح في التعامل مع كل القضايا‏.‏ وأضاف أننا علي استعداد أيضا لاستقبال اللجنة التي قال الاتحاد الافريقي إنه سيرسلها إلي ليبيا‏,‏ وكذلك مستعدون للتعاون مع أي منظمات أخري في هذا الموضوع‏.‏ في غضون ذلك‏,‏ أعربت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون عن رفض الولايات المتحدة للوساطة التي عرضتها فنزويلا لإرسال بعثة سلام دولية إلي ليبيا‏.‏ وأضافت كلينتون‏,‏ في مؤتمر صحفي بوزارة الخارجية الأمريكية مع نظيرها الكوستاريكي رينيه كاسترو أمس‏,‏ إن الولايات المتحدة أرسلت طائرتين‏'‏ سي‏-130'‏ إلي مطار جربا في تونس لنقل المنكوبين من رعايا الدول الأجنبية النازحين من ليبيا بسبب الأوضاع المأساوية هناك‏.‏ وأشارت إلي أن الولايات المتحدة أرسلت ايضا فريق إغاثة إلي المناطق الحدودية‏,‏ وتعمل علي تقديم مساعدات بشأن توفير المياه والاغطية والمساعدات الطبية وغيرها بالتنسيق مع الشركاء من الدول العربية والأمم المتحدة وحلف شمال الأطلسي والمنظمات غير الحكومية‏.‏ وقالت كلينتون‏:'‏ نحن قلقون حيال العنف المستمر في ليبيا والأعمال التي يقترفها القذافي ونظامه ضد شعبه‏..‏ وندرس سلسلة من الطرق التي تسمح لنا بالمساعدة في هذا المجال‏,‏ ولكننا نركز في الوقت الحالي علي الوضع الإنساني‏.‏ جاء ذلك في الوقت الذي أعلن مصطفي عبدالجليل رئيس المجلس الوطني الليبي الذي شكله المناهضون للزعيم القذافي لانصاره انه لا مجال أمام المشاركين في الانتقاضة المندلعة منذ أسبوعين وهزت البلاد سوي النصر او الموت‏.‏  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل