المحتوى الرئيسى

ثورة 25 يناير تُخفض أجور النجوم المصريين إلى النصف

03/04 22:57

كتب - محمد رفعت :أدى نجاح ثورة 25 يناير في مصر إلى خفض أجور النجوم والنجمات في المسلسلات المقرر عرضها في شهر رمضان المقبل بنسبة تصل إلى أكثر من النصف.وبعد أن تم رصد نحو مليار ونصف المليار جنيه - هي ميزانية 30 مسلسلاً تم البدء في تصويرها والاستعداد لعرضها فى موسم دراما 2011 وتتراوح ميزانية المسلسل الواحد منها بين 50 إلى 75 مليون جنيه - تحول الموسم فجأة إلى سراب بعد الثورة، فبعد أن كان المطرب الشاب تامر حسني قد اتفق مع المنتج طارق صباح وشركة ''عرب سكرين'' على بطولة أول مسلسل له مقابل الحصول على 32 مليون جنيه، عاد المطرب واستجاب لطلب الشركة بتخفيض المبلغ إلى 15 مليون جنيه، بعد أن اقتنع بوجهة نظرهم الداعية إلى التعامل مع الوضع الجديد وانخفاض نسبة الاعلانات المتوقعة وضعف عملية التسويق والتوزيع الفني.من ناحيته وافق نجم الكوميديا عادل إمام، المُلقب بالزعيم، على عدم الحصول على الدفعة الثانية من أجره عن بطولة مسلسل ''فرقة ناجي عطاالله'' وقدره عشرة ملايين جنيه مصري حتى يمكن استكمال تصوير أحداث المسلسل في ظل الأحداث الأخيرة وتداعياتها على الاقتصاد المصري ككل، وبالتالي ينخفض أجر عادل من 30 مليون إلى 20 مليون جنيه.فيما تم تأجيل المسلسل الذي كان من المفترض أن يقوم به المطرب عمرو دياب، في أول تجربة له في التليفزيون يعود بها إلى التمثيل بعد غياب طويل، حيث كان من المفترض أن يحصل عمرو على مبلغ 30 مليون جنيه ثم أحجمت الشركة المنتجة عن البدء في تصوير العمل بعد انتفاضة الشباب في 25 يناير الماضي.نفس الأمر تكرر مع مسلسل الفنان محمد هنيدي ''رمضان مبروك أبو العينين حمودة''، الذي كان من المفترض أن يصل أجره فيه إلى 25 مليون جنيه ،وتأجل تصويره هو الآخر لأجل غير مسمى بسبب الأحداث.أما مسلسل الفنان كريم عبدالعزيز ''ضد مجهول'' فلم يتحدد بعد موعد بدء العمل فيه، حيث كان سيحصل عبدالعزيز على 8 مليون جنيه، في حين أنه كان قد أعلن أنه سيتقاضي 20 مليون جنيه نظير قيامه ببطولة المسلسل.ومن المسلسلات التي تم تأجيلها أيضا لأجل غير مسمى ''ألف ليمبي وليمبي'' لنجم الكوميديا محمد سعد والذي كان من المفترض أن يتقاضى أجراً عنه قدره 12 مليون جنيه.وبعد أن رفع الممثل أحمد رزق أجره إلى خمسة ملايين جنيه بعد النجاح الكبير الذي حققه في أعماله الفنية الأخيرة تراجع عن إصراره على الأجر الجديد وتعاقد مع شركة ''بانوراما دراما''، للقيام بالاشتراك في بطولة مسلسل جديد من المنتظر أن يعرض في رمضان المقبل، مقابل 3 ملايين جنيه.كما وافقت الفنانة سُمية الخشاب على أن تتقاضى 4 ملايين جنيه نظير القيام ببطولة مسلسل جديد من إنتاج شركة ''عرب سكرين''، بانخفاض قدره مليوني جنيه عن آخر مسلسل قامت ببطولته وهو ''حدف بحر'' الذي عرض في رمضان قبل الماضي.وحافظت الفنانة نيللي كريم على آخر أجر تقاضته عن دورها في مسلسل ''الحارة'' الذي عرض في رمضان الماضي وهو مليون جنيه، وهو نفس الأجر الذي ستتقاضاه عن مسلسلها الجديد هذا العام، كما وافقت الفنانة فيفي عبده على تخفيض أجرها ليصل إلى مليوني جنيه، رغم أن آخر أجر لها كان 5.3 مليون جنيه في العام الماضي.وبعد أن تقاضى النجم يحيي الفخراني في مسلسل ''شيخ العرب همام'' 9 ملايين جنيه، عاد وقام بتخفيض أجره ليصل إلى 5 ملايين جنيه، في حين انخفض أجر صابرين إلي مليون ونصف المليون جنيه، وتقاضى النجم نور الشريف 5 ملايين جنيه عن دوره في الجزء الثالث من مسلسل ''الدالي''، وانخفض أجر الفنانة سوسن بدر من مليون ونصف المليون جنيه إلى مليون جنيه فقط.أما النجمة يسرا - التي تقاضت العام الماضي 5 ملايين جنيه عن بطولتها لمسلسل ''الشمع الأحمر'' - فقد أصبح مسلسها الجديد هو الآخر في علم الغيب. ونفس الحال بالنسبة للنجمة إلهام شاهين التي وصل أجرها إلى 5 ملايين جنيه لينخفض إلى 3 ملايين.وانسحبت النجمة ليلي علوي من بطولة المسلسل الجديد ''شجرة الدر'' بعد أن رفض لمنتج التعاقد معها على نفس أجرها في العام الماضي وهو 6 ملايين جنيه عن بطولة المسلسل الواحد.وانخفض أجر التونسية هند صبري من 4 إلى مليوني جنيه، كما انخفض أجر المطرب مصطفى قمر من 3 ملايين جنيه إلى مليون ونصف مليون جنيه.ورغم أن الفنان الشاب فتحي عبدالوهاب كان قد وقع بالفعل عقداً للقيام ببطولة مسلسل جديد في رمضان وصلت قيمته 3 ملايين جنيه، إلا أن المنتج تراجع في كلامه وطلب من فتحي تخفيض أجره إلى مليون جنيه فرفض واعتذر عن عدم استكمال التصوير، أما زميله مصطفى شعبان الذي تألق العام الماضي من خلال مسلسل ''العار''، فاستسلم للأمر الواقع وقبل الحصول على 2 مليون جنيه مقابل توقيعه لعقد بطولة مسلسل جديد من تأليف نفس الكاتب وهو أحمد محمود أبوزيد، بعد أن كان الاتفاق المبدئي قبل الأحداث هو أن يحصل على 4 ملايين.وانخفض أجر النجم عمرو سعد أجره من 4 ملايين الى  مليوني جنيه.أما نجوم الصف الثاني فقد توقفوا عن المطالبة برفع أجورهم بعد نجاح أعمالهم العام الماضي، مثل ريم البارودي التي تتقاضى 300 ألف جنيه و200 ألف جنيه أجر درة التونسية، و300 ألف جنيه للفنان إدوارد ويتساوي معه أيضاً الفنان الشاب أحمد عزمي الذي وقع بالفعل عقود ثلاث مسلسلات دفعة واحدة بنفس الأجر.فيما تحصل الفنانة رانيا يوسف على 500 ألف جنيه، بعد رفض الاستجابة لطلبها برفع أجرها الى 750 ألفاً بعد نجاحها الكبير في رمضان الماضي في مسلسلي ''الحارة'' و''أهل كايرو''.اقرأ أيضا:بعد تنحى مبارك.. جهاز السينما يؤجل تصوير فيلم الضربة الجوية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل