المحتوى الرئيسى

طيران القذافي يقصف أجدابيا والبريقة بيد الثوار

03/04 17:53

أطلق طيران العقيد الليبي معمر القذافي صباح الجمعة صاروخين سقطا قرب مستودع كبير للذخيرة يسيطر عليه الثوار بمدينة أجدابيا شرق ليبيا دون أن تصيب القاعدة، فيما يسيطر الثوار على بلدة العقيلة بالقرب من البريقة شرق البلاد.وأضاف حسن فرج الذي يحرس مستودعا للذخيرة في قاعدة هنية أنه كان يجلس ثم سمع صوت الطائرة وبعدها حدث انفجار هز الأرض. وذكر أن القذائف سقطت خارج الأسوار. وقال متطوع آخر اسمه عزيز صالح إن الطائرة أطلقت صاروخين وأنهما سقطا خارج أسوار القاعدة.وأفاد شهود عيان أن المرتزقة الأفارقة قاموا بأكثر من محاولة لاقتحام مدينة مسراطة من أكثر من مدخل إلا أن الثوار تصدوا لهم ونجحوا في إجبارهم على التقهقر خارج المدينة. وأوضحوا أن المرتزقة قاموا بإطلاق النيران بشكل عشوائي بهدف إرهاب المواطنين، مشيرين إلى أن الثوار مصرون على استمرار سيطرتهم على المدينة التي سقط فيها المئات من الضحايا بين قتيل وجريح.من جهة أخرى، يستعد الثوار في مدينة البريقة النفطية شرق ليبيا إلى غارات جوية وهجمات تشنها كتائب القذافي الأمنية على المدينة، فيما ذكرت تقارير إخبارية أن مسلحين تابعين للقذافي موجودون في رأس لانوف استعدادا للهجوم على البريقة.وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد اعلن الخميس أن الولايات المتحدة تدرس "كل الخيارات" بما فيها الخيار العسكري للتعامل مع الأزمة، وقال أوباما الذي كان يتحدث خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المكسيكي فيليبي كالديرون أنه يريد أن تكون لديه "مجموعة من الخيارات" للتعامل مع الوضع في ليبيا.وأكد أوباما أن واشنطن تدرس "خيارات عدة" إلى جانب الإجراءات غير العسكرية التي اتخذتها حتى الآن، وأنه طلب من وزارة الدفاع ومن وزارة الخارجية ومن جميع الذين لهم علاقة بالشئون الدولية أن يدرسوا سلسلة كبيرة من الخيارات.ورداً على سؤال حول ما إذا كانت هذه الخيارات تتضمن فرض حظر جوي على ليبيا قال أوباما "إنه واحد من الخيارات التي سننظر فيها". وتابع أن الخيارات "عسكرية وغير عسكرية". 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل