المحتوى الرئيسى

أوزيل بين ريال مدريد وعايدة يزبك

03/04 17:47

  دبي- خاص (يوروسبورت عربية) يبدو أن اللعب بجوار كريستيانو رونالدو في نادي ريال مدريد ينقل بعض الأمراض المعدية، كملاحقة الفتيات، والارتباط بهن وقطع العلاقة بهن، ويبدو أن هذا سيكون حال الألماني الدولي الشاب مسعود أوزيل في ريال مدريد. فاللاعب الألماني الذي يعد أبرز صفقات النادي الملكي هذا الموسم، بدأ حياته في موسمه الأول في مدريد بعدة مغامرات غرامية، منها ما بدأ وانتهى، ومنها ما بدأ ويبدو أنه سيتطور إلى حد لا نعرفه بعد. ارتباط مبكر بدأ ارتباط أوزيل الألمانية أنا ماريا لاجربلوم شقيقة المطربة الشهيرة سارة كونر في أيار/مايو 2009، عندما كان مسعود لاعباً في فيردر بريمن الألماني قبل أن ينتقل إلى الـ"ميرينغي" الصيف الماضي. وتطورت العلاقة بين لاعب ريال مدريد وصديقته التي تكبره بستة أعوام، حتى اعتنقت الألمانية الإسلام، وسافرت معه إلى مدريد، لكن الحياة هناك لم تعجبها، فآثرت الانفصال عنه، والبقاء في ألمانيا. ونفت أنا ماريا وقوع خلافات بينها وبين أوزيل، إذ أوضحت: "مسعود شخص رائع ولم تحدث بيننا أي خلافات لكننا لم نتفق، كل ما هنالك أن هذا النمط من الحياة لم يناسبني"، لكنها أعربت عن سعادتها بـ"استعادة الحرية من جديد".   أحدث المغامرات شوهد الألماني الشاب مؤخراً في مطعم في أحد المطاعم المعروفة والفاخرة في ميلانو برفقة فتاة شابة وجذابة وتسمى عايدة يزبك وتبلغ من العمر 28 عاماً وهي مرشحة لتكون ملكة جمال فنزويلا، هذا ما رشح من أنباء حول هذه العلاقة، لكن الأكيد أن تلك الفتاة الشابة، زادت من وهج اللاعب في أرض الملعب، فاللاعب يقدم أداء مبهراً في ارض الملعب، كما هو أداؤه خارجه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل