المحتوى الرئيسى

استقبال حار لرئيس الوزراء المصري الجديد في ميدان التحرير

03/04 17:53

القاهرة (ا ف ب) - وعد رئيس الوزراء المصري الجديد عصام شرف المحتجين الجمعة بتلبية مطالبهم المنادية بالتغيير الديموقراطي وذلك في كلمة القاها امام الاف المحتجين في ميدان التحرير وسط القاهرة بعد يوم من تعيينه.وقال شرف "انا هنا لآخذ شرعيتي منكم. سابذل كل جهدي لالبي مطالبكم".وعين المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد، عصام شرف الخميس خلفا لاحمد شفيق الذي طالب المحتجون بتنحيه لان الرئيس المصري السابق حسني مبارك عينه في ايامه الاخيرة في الحكم.وكان شرف المولود في عام 1952 وشغل منصب وزير النقل في حكم مبارك لفترة وجيزة، انضم الى المحتجين في ميدان التحرير خلال الانتفاضة المطالبة بالتغيير السياسي والاقتصادي في مصر.وفي خطوة نادرة يقوم بها مسؤول مصري، توجه شرف الى ميدان التحرير الجمعة قبيل الصلاة، وسط تحية وهتاف من المتواجدين في الميدان الذين شكل عدد منهم نفقا يسمح له باختراق صفوف المحتجين.وقاطع المحتجون كلمة شرف عدة مرات بالهتاف "نحن معك" بينما طلب منهم التحلي بالصبر مع بدء توليه رئاسة الحكومة الانتقالية في البلاد.وقال شرف "ارجوكم نحن عملنا شيئا عظيما، ومع بعض سنعمل اكثر. المجلس الاعلى للقوات المسلحة كلفني بمهمة ثقيلة وتحتاج الى صبر".ويرجح ان يهدىء تعيين شرف المحتجين الذين واصلوا احتجاجاتهم في ميدان التحرير للمطالبة بتطهير الحكومة من العناصر التي كانت تنتمي للنظام السابق بمن فيهم شفيق.وتنحى مبارك من الرئاسة في 11 شباط/فبراير بعد ثلاثة عقود في الحكم.وقال عمر احمد لوكالة فرانس برس من ميدان التحرير "هذه خطوة جيدة لكن لا تزال لدينا مطالب. نريد الافراج عن المعتقلين".وذكر محتج اخر هو احمد عادل "نحن مستعدون لمنحه الوقت، ولكن سنتابع الضغط من اجل تحقيق مطالبنا".وكان عشرات اعتقلوا خلال التظاهرات الدامية التي استمرت 18 يوما وادت الى الاطاحة بمبارك، وقتل خلالها 384 شخصا على الاقل واصيب اكثر من 6000 اخرين.وحيا شرف جميع المشاركين في الانتفاضة و"شهداء الثورة" والالاف الذين اصيبوا وعائلات الضحايا.وتعهد المجلس الاعلى للقوات المسلحة بالاشراف على انتقال البلاد الى نظام ديموقراطي حر.وتحولت احتجاجات الجمعة التي كانت تنظم في الاساس للضغط على النظام، الى احتفالات كبيرة في اعقاب انباء استقالة احمد شفيق.وقاطع المحتجون كلمة شرف مرة اخرى بهتاف "الشعب يريد اسقاط امن الدولة" في اشارة الى الجهاز التابع للداخلية والذي تتهمه جماعات حقوقية بقمع معارضي النظم السابق باستخدام التعذيب.وقال شرف "ادعي ربنا ان مصر تبقى بلد حرة وان اجهزة الامن ستخدم المواطنين".واختتم كلمته بالقول "ارفع راسك فوق انت مصري"، وهو الهتاف الذي انتشر بين المحتجين بعد تنحي مبارك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل