المحتوى الرئيسى

تركيا: أسعار النفط قد تضر بالنمو والتكلفة 10 مليارات دولار

03/04 19:21

اسطنبول (رويترز) - قال وزير المالية التركي محمد شيمشك ليوم الجمعة ان ارتفاع أسعار النفط يزيد العجز في ميزان المعاملات الجارية التركي ويبطئ النمو الاقتصادي لكن قدرة البلاد على مقاومة الصدمات الخارجية زادت.وقال شيمشك ووزير التجارة التركي ظافر جاجلايان في مؤتمر انه اذا استمر الارتفاع في أسعار النفط فان ذلك قد يزيد تكلفة واردات الوقود التركية 10 مليارات دولار في 2011.وأضاف شيمشك "أحداث شمال افريقيا والشرق الاوسط صدمة خارجية... مقاومة تركيا للصدمات الخارجية زادت بشكل كبير في السنوات الاخيرة."وتستورد تركيا 95 بالمئة من استهلاكها من النفط الخام وتتزايد احتياجاتها من الطاقة مع نمو اقتصادها. وتتوقع الحكومة نمو الاقتصاد 4.5 بالمئة هذا العام بعدما سجل نحو ثمانية بالمئة في 2010.وكان الاقتصاد التركي قد انكمش بنسبة 4.7 بالمئة في 2009 خلال الازمة المالية لكنه انتعش بوتيرة متسارعة. وتمكنت تركيا من تمويل اقتصادها بأدنى أسعار فائدة على الاطلاق ولم تضطر الى تجديد قرض احتياطي من صندوق النقد الدولي.وكان من تداعيات هذا النمو المتسارع ارتفاع عجز ميزان المعاملات الجارية.وارتفع العجز في ميزان المعاملات الجارية بنسبة 247 بالمئة الى مستوى قياسي عند 48.56 مليار دولار في 2010 مع نمو الواردات بوتيرة أسرع كثيرا من الصادرات. ويحذر المحللون من أن هذا هو الخطر الرئيسي الذي يواجه البلاد ويجعلها عرضة للصدمات الخارجية.وفي وقت سابق هذا الاسبوع قال وزير الاقتصاد علي باباجان ان ارتفاع أسعار النفط سيؤثر بشكل سلبي على عجز ميزان المعاملات الجارية والتضخم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل