المحتوى الرئيسى
alaan TV

تحليل- لا خروج هاديء او سريع للقذافي

03/04 12:49

لندن (رويترز) - ربما يكون على كل من ظن أن الزعيم الليبي معمر القذافي سيرحل في هدوء كما رحل زعيما مصر وتونس أن يعيد التفكير.. فالقذافي لم يتورع يوما عن اراقة الدماء وقد تكون نهايته دموية بالمثل.وأوضح القذافي هذا الاسبوع أنه يعتزم مواصلة القتال وقال محللون ليبيون بارزون ان تغيير النظام لن يأتي الا اذا أجبره المقربون منه على التنحي.ويقول خبراء ان القذافي يؤمن بشدة بأنه تجسيد لبلاده وانه يفضل أن تسقط ليبيا على الرضوخ لانتفاضة بدأت منذ أسبوعين ضد حكمه الشمولي المستمر منذ 41 عاما.وقال فواز جرجس استاذ سياسات الشرق الاوسط بكلية الاقتصاد بلندن "هناك خطر حقيقي وهو أن ليبيا تنزلق نحو حرب أهلية طويلة ومطولة."وأضاف "من خلال كل ما رأيناه حتى الان القذافي في مأزق ظهره للحائط وليست لديه استراتيجية للخروج. سيقاتل حتى النهاية المريرة على الارجح."وأخذ القذافي بزمام المبادرة على الارض فيما يبدو من خلال شن هجوم بري وجوي على المحتجين المسيطرين على بلدة البريقة النفطية بشرق ليبيا. ويتسلح المحتجون والقوات الموالية للقذافي ويستعدون لقتال طويل كما يسلح الجانبان السكان والقبائل.وقال جرجس ان القذافي في الايام الاخيرة "امتص الصدمة الاولى فيما يبدو. انه يعزز قاعدة نفوذه المحدودة."وأضاف "نظام القذافي يعد نفسه لقتال طويل. لديه أصول عسكرية ومالية كافية."ويقول خبراء ان على الرغم من أن القذافي فقد السيطرة على أجزاء كبيرة من شرق البلاد فانه يفضل فيما يبدو أن يحول ليبيا الى أنقاض كما حدث في الصومال على أن يتخلى عن الحكم.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل