المحتوى الرئيسى

غارة جوية بالقرب من قاعدة عسكرية في اجدابيا شرق ليبيا

03/04 14:22

اجدابيا (ا ف ب) - شنت القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي صباح الجمعة غارة جوية استهدفت قاعدة عسكرية خاضعة لسيطرة المعارضين بالقرب من اجدابيا (شرق) فيما دعا معارضو القذافي في العاصمة طرابلس الى الخروج في احتجاجات جديدة.واكد الرئيس الاميركي باراك اوباما ان جميع الخيارات مطروحة لتنحية القذافي من السلطة فيما صرح سيف الاسلام، نجل الزعيم الليبي، ان الغارات الجوية على مواقع الثوار هي من قبيل التخويف وليس لاحداث اضرار جسيمة.ورغم التحفظات الكبيرة التي اعربت عنها القيادة العسكرية الاميركية، الا ان اوباما قال ان فرض منطقة حظر جوي فوق ليبيا هو عنصر من "مجموعة كاملة" من الخيارات التي يمكن اتخاذها، وقال ان على القذافي "التنحي من السلطة ومغادرة" البلاد.وتقوم القوات التي لا تزال موالية للزعيم الليبي الذي حكم البلد الغني بالنفط طيلة 41 عاما، بعمليات قصف لمواقع الثوار في شرق ليبيا فيما لا يزال الالاف يرغبون في مغادرة البلد المضطرب.وقال المعارضون للنظام الليبي ان احدث غارة جوية يشنها الطيران الليبي استهدفت قاعدة عسكرية على مشارف اجدابيا، الا انها لم توقع اصابات او خسائر.وصرح محمد عبد الله احد المعارضين عند الحاجز الاخير للمدينة على الطريق الى البريقة (70 كلم غرب) حيث وقعت معارك عنيفة الاربعاء "انفجرت قنبلة خارج القاعدة العسكرية بالقرب من اجدابيا".واستهدفت الثكنة العسكرية التي تقع على مشارف اجدابيا مرات عدة من قبل القوات الموالية للقذافي منذ ان سيطرت المعارضة على شرق البلاد في الاحتجاجات التي بدأت في 15 شباط/فبراير لتنحية القذافي.وتمكن الثوار من صد هجوم فجر الاربعاء على البريقة في اول معركة عسكرية حقيقية منذ بدء الاحتجاجات. وشنت قوات القذافي غارة اخرى صباح الخميس الا انها لم تتسبب في خسائر جسيمة.وصرح سيف الاسلام القذافي لتلفزيون سكاي نيوز "اولا، القنابل كانت فقط للتخويف ولدفعهم (المحتجين) الى الرحيل وليس لمهاجمة الميناء. وليس لقتل شعبنا".واوضح "اتحدث عن الميناء والمصفاة هناك. لا احد يمكن ان يسمح بان تسيطر ميليشيا على البريقة. فذلك مثل السماح لاحد بالسيطرة على ميناء روتردام في هولندا".وقال ان البريقة هي "المفصل الغازي والنفطي لليبيا" وقال "نحن نعتمد عليها لناكل ونعيش. بدون البريقة لن يكون لستة ملايين شخص مستقبل لاننا نصدر نفطنا منها".وتسيطر المعارضة الليبية على عدد من المناطق الشرقية والغربية من ليبيا ومن بينها مدينة بنغازي وعدد من المنشات النفطية.وستتعرض سيطرة القذافي على العاصمة طرابلس لاختبار بعد دعوات المعارضة للتجمع في احتجاجات عقب صلاة الجمعة، طبقا للعديد من المجموعات على موقعي فيسبوك وتويتر التي يديرها ليبيون في الخارج.وتحدثت انباء عن ان التلفزيون الرسمي الليبي دعا الى تظاهرات ضد اي تدخل اجنبي في ليبيا، الا انه لم ترد تاكيدات فورية لذلك.وجرت العديد من التظاهرات في طرابلس يوم الجمعة السابق، الا ان قوات الامن فتحت النار بشكل عشوائي على المصلين الخارجين من المساجد مما ادى الى مقتل واصابة العديدين.وحذرت المفوضية العليا للاجئين الجمعة من ان الحدود بين تونس وليبيا خاضعة لسيطرة "قوات موالية للنظام ومدججة بالسلاح".وكان الهلال الاحمر التونسي اعلن ان قرابة المئة الف شخص عبروا الحدود التونسية الليبية منذ 20 شباط/فبراير.ومن اصل 12500 شخص لا يزالون عالقين على الحدود التونسية بانتظار ان يتم اجلاؤهم، هناك اكثر من عشرة الاف اصلهم من بنغلادش، بحسب فليمنغ.والخميس اعلن مدعي المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو اوكامبو في مقابلة مع صحيفة ايل باييس الاسبانية انه سيفتح تحقيقا بحق 10 الى 15 مسؤولا ليبيا يشتبه في ارتكابهم "جرائم ضد الانسانية" وقيامهم باعمال "خطيرة جدا بحق السكان المدنيين".ولم يعط المدعي اسماء المسؤولين الليبيين الذين سيفتح تحقيقا بحقهم للاشتباه في شنهم "هجمات واسعة النطاق على السكان المدنيين" لكنه قال انه يمكن ان يطلب اصدار مذكرة توقيف دولية بحق الزعيم الليبي معمر القذافي سريعا.واقترح الرئيس الفنزويلي المقرب من القذافي انشاء لجنة سلام دولية لمنع ليبيا من الانجرار الى ما وصفه الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف ب"الحرب الاهلية".الا ان اقتراح شافيز لقي رفضا من المعارضة الليبية التي قالت ان بامكان القذافي الفرار الى فنزويلا اذا رغب في ذلك.وصرح مصطفى الغرياني المتحدث باسم المعارضة الليبي ان "بياننا واضح جدا. لقد فات الاوان، فقد سالت الكثير من الدماء".وقال "لن نقبل ابدا بالتفاوض مع اي كان على دماء شعبنا".واضاف "الشيء الوحيد الذي يمكن ان نتفاوض بشأنه مع شافيز هو رحيل القذافي الى فنزويلا .. بعدها سنطالبه بتسليمنا القذافي لتقديمه الى العدالة".واعتبر الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس ان الزعيم الليبي "فقد شرعيته وعليه ان يرحل".وقال اوباما في مؤتمر صحافي عقده في البيت الابيض "سنواصل توجيه رسالة واضحة: يجب ان يتوقف العنف، ان معمر القذافي فقد شرعيته كقائد وعليه ان يرحل".واضاف "اريد ان اكون واضحا للغاية. على العقيد القذافي ان يتخلى عن السلطة وان يرحل. هذا شيء جيد لبلاده وجيد لشعبه. انه الامر الصحيح الذي يجب القيام به".وقال ان الولايات المتحدة تدرس "خيارات عدة" متعلقة بطريقة التعامل مع الوضع في ليبيا (...) واضافة الى الاجراءات غير العسكرية التي اتخذناها، اريد ان اكون متأكدا ان خيارات عدة ستكون متاحة امامي".وردا على سؤال حول ما اذا كانت هذه الخيارات تتضمن فرض حظر جوي في الاجواء الليبية قال اوباما "انه واحد من الخيارات التي سننظر فيها".وحذر وزير الدفاع روبرت غيتس وعدد من المسؤولين العسكريين الاميركيين الاربعاء من ان فرض حظر جوي فوق ليبيا سيكون صعبا وسيتطلب ضرب الدفاعات الجوية الليبية.اما الاتحاد الاوروبي فانه يقوم بعملية كبيةر لنقل الاف الفارين من ليبيا الى تونس، كما عرض اوباما ارسال طائرات اميركية لاعادة اللاجئين المصريين الى بلادهم.وتسبب تعطل تصدير ليبيا للنفط الى ارتفاع اسعار النفط عالميا، حيث واصلت اسعار النفط ارتفاعها في الاسواق الاسيوية الجمعة.وارتفع سعر النفط الخفيف في سوق نيويورك تسليم نيسان/ابريل الجمعة بمقدار 12 سنتا ليصل ل الى 102,03 دولار.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل