المحتوى الرئيسى

صحف: "عادل إمام: القذافي كوميدياني رائع"

03/04 09:11

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- واصلت الصحف العربية تغطيتها للتطورات في ليبيا، وتقصيها لأخبار زعيمها "المحاصر" معمر القذافي وأخبار أفراد عائلته. على أن هذا الاهتمام لم يسحب البساط من تحت أقدام "ثورة 25 يناير" التي أسفرت أحدث مكتسباتها عن رحيل رئيس الوزراء، أحمد شفيق، وتكليف الدكتور عصام شرف، المقرب من ثوار ميدان التحرير.الشرق الأوسطتحت عنوان "مقابلة تلفزيونية ساخنة.. عجلت برحيل أحمد شفيق.. تبادل مع علاء الأسواني وصلة من الردح السياسي.. قدم استقالته بعدها.. وقبلها الجيش على فيسبوك" كتبت الصحيفة اللندنية تقول:"رئيس الوزراء المصري السابق، أحمد شفيق، طلب في إحدى الاستراحات الإعلانية انضمام الإعلامي حمدي قنديل وعلاء الأسواني، لكن المسؤولين عن القناة أخبروه أن الاثنين كانا سيظهران مع الإعلامي يسري فودة في برنامجه 'آخر كلام' للتعليق على حديثه فطلب حضوره وقال: 'لماذا لا يأتون للانضمام لنا.'"وتابعت: "بدت الحلقة وكأنها آخر ثلاث ساعات لرئيس الحكومة في منصبه؛ إذ وجه إليه الأسواني هجوما شديدا أكثر من مرة، وزاد بعد سؤال ريم ماجد لشفيق: 'إلى متى ستستمر الحكومة؟'، ورد شفيق: 'مش معروف الحكومة دي هتمشى إمتى.. فيه (بروجرام) شغال، منين ما يتنفذ، الحكومة هتمشى.'"وأضافت: "ووجدها الأسواني فرصة سانحة لينقض على شفيق باعتباره أحد رموز نظام مبارك، متعجبا من تأكيد شفيق على إصراره على الحفاظ على الثورة ومكتسباتها، لكن شفيق سعى جاهدا إلى نفي صلته بالحزب الوطني كما نفى أن علاقته بمبارك هي سبب نجاحه، لكن الأسواني أكد أن شفيق لا يصلح لتولي منصب رئيس الوزراء."وقالت: "فاشتعلت المشاجرة الأولى، وغضب شفيق وقال للأسواني: 'أنت مش فاهم حاجة'، فرد عليه الأسواني: 'أنت اللي مش فاهم حاجة. أنت وزير سياسي وليس وزير تكنوقراط.'"القدس العربيمن ناحيتها، كتبت الصحيفة اللندنية الأخرى، القدس العربي، تحت عنوان "تقرير حكومي مصري: قوات الأمن قنصت متظاهري ميدان التحرير" تقول:"قالت لجنة حكومية لتقصي الحقائق في أحداث قمع متظاهري ثورة 25 يناير إن الشهادات التي جمعتها حول وقائع الاعتداء على المتظاهرين أكدت أن الشرطة قنصت المتظاهرين من أعلى أسطح البنايات المحيطة في 'ميدان التحرير'، وسط القاهرة."وتابعت: "وأكد بيان صادر عن لجنة تقصي الحقائق، نشره التلفزيون المصري على موقعه على الانترنت، الخميس أن أفراد تابعين للنظام السابق تعدوا على المتظاهرين، فأصابوا وقتلوا وأحدثوا الرعب بينهم."وقالت: "وأضاف البيان أن بعض القناصة من الشرطة وقفوا على أسطح مجمع التحرير وفندق رمسيس هيلتون ومبنى الجامعة الأمريكية و ديوان وزارة الداخلية، القريب من ميدان التحرير، وأطلقوا النار على أشخاص من المتظاهرين."الدستور المصرية ومن القاهرة، كتبت الدستور المصرية "عصام شرف يلتقي بالمتظاهرين في ميدان التحرير الجمعة ويعلن تحيته للثورة" تقول:"علم الدستور الأصلي أن الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء الجديد سوف يتوجه غدا (اليوم) الجمعة إلى ميدان التحرير ليلتقي بالشباب والمتظاهرين."وأضافت: "وسوف يعلن د. عصام شرف تحيته لثورة 25 يناير وإيمانه بكل مطالبها مؤكدا وعده بتنفيذ مطالب الشعب المصري كله. ومن المتوقع أن يلقي رئيس الوزراء الجديد كلمة قصيرة خلال تواجده بميدان التحرير."يوسبريدس الليبيةالصحيفة الليبية المعارضة كتبت تحت عنوان "عادل إمام: القذافي كوميدياني رائع" تقول:"قال الفنان الكوميدي المصري عادل إمام إن أمنية حياته أن يشاركه العقيد معمر القذافي في إحدى مسرحياته أو أعماله الكوميدية؛ حيث كان سيحصل على شعبية جارفة، توقع أن تفوق شعبيته شخصيًا. وأكد إمام قائلاً: (بسقوط القذافي سنخسر كوميدياناً رائعاً؛ لأنه مجنون)، حسب ما نشرت صحيفة الأخبار المصرية ."وتابعت: "وكشف الفنان أن هناك عديداً من المشكلات بينه وبين معمر القذافي ؛ بسبب مسرحية 'الزعيم'؛ لأنها لمست جوانب من حياته. وقال: 'كان من المفترض عرض المسرحية في ليبيا، وعندما علم القذافي بهذا رفض عرضها.'"وأضافت: "واندهش ساخراً: 'كيف يتهم القذافي الشباب القائمين بالثورة بتعاطي حبوب هلوسة مع أنه يظهر جليّاً أنه هو الذي يتعاطى هذه الحبوب؟!' وقال إمام: 'هذا الرجل مجرم حرب، وغير متوازن نفسيّاً، وأتحدى أن يوجد شخص بكل هذه الصفات؛ فهو يتصور أن ليبيا ملكه هو شخصيّاً لا ملك الشعب الليبي.'"الأخبار المصريةأما الأخبار المصرية، فكتبت تحت عنوان "حكاية مشهد خطف الأضواء في استاد التتش.. جماهير الأهلي ’‬واخدة على خاطرها‘ ‬من نجوم الملايين" تقول: "لم تكن المباراة الودية الثالثة التي لعبها الأهلي أمس الأول مع حرس الحدود‮ ‬مجرد ‬مباراة ودية في كرة القدم‮.. ‬ولكنها كانت مسرحا لتصرف جماهيري تلقائي يلقي بأضواء كاشفة علي ما يمكن تسميته تغييرا‮ في العلاقة المستقبلية المتوقعة بين الأهلي ولاعبيه من ناحية والجماهير من‮  ‬ناحية أخرى‮.. ‬وهو ما يمكن تسميته بثورة ‬على الأوضاع التي كانت سائدة قبل ثورة يناير المجيدة‮!"وأضافت: "عبرت الجماهير في مدرجات استاد مختار التتش العريقة عن هذه العلاقة الجديدة بلافتتين كانا أبلغ‮ ‬تعبير عن الواقع الجديد المستمد من مشاعر خلقت في المجتمع المصري أثناء الثورة‮.. ‬تقول اللافتة الأولى: 'فين مارحتوا كنا معاكم‮.. ‬ووقت الثورة مش لقيناكم'.. بينما تقول اللافتة الثانية: 'تطالبون بالملايين‮.. ‬ولا تشعروا بفقر المصريين!'"

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل