المحتوى الرئيسى

الاسهال العربي ..بقلم:محمد عارف مشّه

03/04 19:53

حالة الإسهال العربي محمد عارف مشّه إن حالة تحول حالة الإمساك التي عانت منه الأنظمة والشعوب العربية لعقود طويلة ، قد تحولت إلى حالة من الإسهال العربي الذي لم يصب أحد من شعوب الأرض بمثل هذا الكم من الإسهال المرضي الحديث . وفي كلتا الحالتين يحتاج الوطن العربي من مرض الإمساك المزمن والذي تحول إلى مرض الإسهال المزمن في الحالتين خطر كبير . في الوقت الذي كان فيه المواطن العربي مصابا بإمساك البوح بهمومه السياسية والاقتصادية لزوجته وابنه خشية أن يشي احدهم به لرجال المخابرات العربية ، فيكون ما يكون من سجن وتعذيب وطرد وظيفي وجوع وقهر ومراقبة مخابراتية اشد ، نجد الآن في حالة الإسهال العربي أن كل خمسة أو عشرة من الأفراد لا يعجبهم فيلما سينمائيا ، أو لا يعجبهم كون رغيف الخبز دائريا يشكلون مظاهرة واعتصامات واحتجاجات لأن إباءهم ساهموا في إنجابهم على هذا النحو من السمات والخصائص في الشكل . إن حرية التعبير عن الرأي هي حق مشروع بكافة الصور التعبيرية التي يرغب بها المتظاهر شريطة أن لا يمنع الاخرين من ممارسة حقوقهم في الحياة كما يراها دون تدخل أو تأخير أو إعاقة من احد . من حق المتظاهر أن يحتج . ومن حق الأخر أن لا يحتج . فالمتظاهر ليس بطلا . وغير المحتج ليس جبانا أو سلطويا . المحتج يرفض لأنه يرى في ذلك مصلحة له وغير المحتج يرى بان من مصلحته أن لا يحتج . إذن متى يكون الاحتجاج قاسما مشتركا ؟ عندما تتفق المصالح على الاحتجاج أو عدم الاحتجاج . عندما تكون أهداف الاحتجاج واضحة جلية أو أن لا تكون . عندما تكون نابعة من نبض الهموم المشتركة ، أو مرتبطة بأجندات ودوافع خارجية عندما ........ وعندما ..... ليس التسرع في الحكم على الأشياء ظاهرة ايجابية عند الفرد أو الجماعة . فالتسرع في التصفيق لكل متظاهر ومحتج على الفيس بوك والتويتر . وبخروج مجموعة من الشباب صغار السن لتطالب بنشر قصة شعر جيدة أو تغيير شكل البنطال فليس من المنطق في شيء .وقد كثر المنسون والمغرضون أفرادا ودولا ضد المصالح العربية المشتركة في الأمن والاستقرار والحياة الأفضل إلى الأمام . لقد باتت حالة الإسهال الاحتجاجية واضحة وجلية على الفيس بوك سواء كانوا عربا أو هم من غير العرب بأسماء عربية وعلينا أن نتخذ الحيطة والحذر من دعوات كثيرة من أعضاء الفيس والتويتر وفي غالبيتها دعوات مشبوهة وارتدادية انتقامية لدعوات التغيير والإصلاح الحقيقي السياسي والاقتصادي العربي mohadmoon@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل