المحتوى الرئيسى

عبود وطارق الزمر في طريقهما للخروج من السجن بعد نقلهما للمزرعة النيابة تحقق في أحداث الشغب ومحاولة الهروب من سجن دمنهور

03/03 23:09

بدأت نيابة مركز دمنهور تحقيقاتها في أحداث الشغب ومحاولة الهروب الجماعي من سجن دمنهور،‮ ‬والتي نتج عنها مقتل ‮٣ ‬مساجين واصابة ‮٣١.. ‬قامت النيابة بمعاينة آثار الأحداث والحرائق التي اشعلها النزلاء بالمستشفي ومبني الادارة ومخزن الطعام وأمرت النيابة بتسليم جثث المساجين لذويهم بعد نقلهم لمشرحة مستشفي دمنهور لتشريحها ومعرفة سبب الوفاة‮.. ‬كما تم نقل ‮٣١ ‬مصابا إلي المستشفي وأكد الدكتور عبدالحكيم عبده رئيس قسم الطوارئ ان جميع الاصابات والوفيات نتيجة أعيرة نارية‮..‬والمتوفون هم هشام مصطفي أحمد ‮٢٤ ‬سنة ومقيم أرض نصرة دمنهور ووجدي علي عبدالحميد أبوطالب ‮٠٤ ‬سنة مقيم محلة كيل أبوحمص وأحمد إبراهيم شمس ‮٢٣ ‬سنة ومقيم‮  ‬بالمحمودية‮.‬وقد أمر وزير الداخلية بترحيل عبود الزمر وطارق الزمر من سجن دمنهور العمومي إلي سجن مزرعة طرة خوفا علي حياتهما بعد رفضهما الهروب أمس الأول مع باقي المساجين الذين حاولوا الهرب من السجن،‮ ‬وقامت ادارة السجن بحماية عبود الزمر وطارق الزمر من المساجين في حجرة خاصة بأمن السجن علي البوابة الرئيسية للسجن حيث تم ترحيلهم وسط‮  ‬حراسة مشددة ومن المتوقع الإفراج عنهما وقد قامت القوات المسلحة بفرض سياج أمني حول مداخل ومخارج السجن وتم اغلاق جميع الطرق المؤدية إليه ومنع أهالي المساجين من التواجد أمام باب السجن‮.. ‬بينما أكدت مصادر مختلفة أن محاولة الهروب التي قام بها نزلاء السجن بعد قيامهم باختطاف مأمور السجن العميد طاهر الرحماني والتعدي عليه بسكين واصابته كانت من أجل تهريب أحد المساجين المحكوم عليه بالاعدام‮.‬كما فرضت قوات أمن البحيرة حراسة مشددة علي الطريق المؤدي للسجن وقام اللواء أحمد سالم جاد مدير أمن البحيرة بتكثيف القوات حول السجن،‮ ‬بينما تم تزويد أبراج المراقبة داخل وخارج السجن بقوات خاصة مدربة علي مواجهة الهاربين لمنع هروب المساجين‮.‬ومن ناحية أخري تجمع عدد كبير من أهالي السجناء أمام مبني المحافظة وطالبوا المستشار العسكري بالتحقيق في الفوضي داخل السجن وحماية أبنائهم وأقاربهم من المساجين داخل السجن من الموت نتيجة لاطلاق الأعيرة النارية داخل السجن بشكل عشوائي وطالبوا في التحقيق الكشف عن المتسبب في تلك الأحداث‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل