المحتوى الرئيسى

محام بالبحيرة يقاضى فتحي سرور ويتهمه بالخيانة العظمى

03/03 20:53

تقدم محمود زيدان المحامى بمحافظة البحيرة ببلاغ للمستشار عبد المجيد محمود النائب العام ضد د. احمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب السابق يتهمه فيه بـ 10 اتهامات تمركزت حول ادائه وانحيازه للحزب الوطني علي حساب الشعب المصرى. حيث قال زيدان في بلاغه ( المشكو في حقه قاد مجلس الشعب منذ 1993 وحتي تاريخ صدور قرار المجلس الاعلى للقوات المسلحة بحل هذا المجلس الفاشل المزور والذى شهد اعظم عملية تزوير جماعية وتسويد البطاقات الانتخابية وشهد علي ذلك علي العالم اسره واثبت ذلك في تقارير رسمية.  واتهم البلاغ د. سرور بعدم اعمال دوره الرقابي علي اعمال الحكومات المتتالية للحزب الوطني مؤكدا ان د.سرور كان رمزا من رموز هذا الحزب الفاسد وقد عمد ايضا الي اخفاء تقارير الجهاز المركزي للمحاسبات والذي فاق الالف تقرير خلال الخمس سنوات من 2005 الي 2010 مشيرا الى ان هذه التقارير تؤكد بوضوح ان الادارات والحكومة ينتاب اعمالها جميعا مخالفات رسمية ومالية وادارية وعمليات فساد كبري كان في استطاعة د. سرور ان يوقفها ويعترض عليها بل ويحاسب اعضاءها والقائمين عليها الا ان انتمائه الي الحزب الفاشي الفاسد المسمي بالوطني وهو من الوطنية براء بل والوطنية منه برئية ظل  يمرر ويفوت هذه التقارير دون التعقيب عليها ودون اعمال سلطاته فيها وله سلطات عليا كانت تجعل منه رمزا لمحاربة الفساد ان كان يرغب في محاربة الفاسد.  كما اتهم البلاغ د. سرور بالخيانة العظمي لمصر علي حد قوله مرجعا ذلك الي ان موقعه كان يجعل منه رمزا لمحاربة الفاسد ومراقبة اعمال حكومة البلطجية ناهبي اموال الدولة ولم يتصدى لهم  وأضاف البلاغ بأنه من اهدار المال العام علي سبيل المثال لا الحصر عندما قام كمال الشاذلي عضو مجلس الشعب السابق رحمه الله بالحصول علي علاج علي نفقة الدولة له ولزوجته وهو من اثرياء الدولة لم يتدخل ولم يمنع ذلك علي الرغم من وصول تقارير تثبت  له ذلك من الجهاز المركزي للمحاسبات .  كما اتهم البلاغ د. سرور ايضا بعدم اتخاذ اجراء قانوني ورقابي تجاه وزير الصحة الذي يملك كبرى المستشفيات الخاصة في مصر ويحصل علي قرار علاج علي نفقة الدولة بملايين الجنيهات لعلاج زوجته بل والسفر علي حساب الدولة والاقامة بارقى الفنادق هو ومرافقيه بجانب عدم اتخاذ اجراء قانوني ورقابي تجاه وزير المالية السابق الذي اضاع البلاد وحصل علي قرار علاج لعينه علي نفقة الدولة بملايين الجنيهات فى حين يجلس على ارصفة المستشفيات مرضي الفشل الكلوي والاورام والكبد لانتظار العلاج السييء الذي قدمه وزيرا الصحة والمالية لهم .  وأشار البلاغ الي ما اسماها ( الكارثة الحقيقية ) الذي اثارت اعضاء مجلس الشعب عندما قام الدكتور الملط بتقديم تقارير الجهاز المركزي للمجلس ونادى باعلى صوته بوجود مخالفات مالية رهيبة تعدت المائة مليار جنيه مصري في اعمال الحكومة في الفترة من 2006 الي 2009 ولم يحرك د. سرور ساكنا علي الرغم من ان تفعيل عمله الرقابي يجعل منه اداة ضاربة بيد من حديد علي كل من ينوي نهب ثروات البلاد .  واكد البلاغ ان د. سرور تقاعس عن اداء عمله واهمل في دوره الرقابي المالي والاداري والتشريعي وافسد الحياة القانونية والدستورية حتي وصل الامر الي ضياع مئات المليارات من الجنيهات التي وصلت الي جيوب سارقي اموال الشعب من الحكومة السابقة فضلا عن تعريض الامن القومي والاقتصادي والاجتماعي للخطر بجانب ان اهماله ساعد علي ضياع الاقتصاد .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل