المحتوى الرئيسى

جمانة مراد: "شارع الهرم" خالٍ من قبلة سمية الخشاب

03/03 16:05

غزة - دنيا الوطن أكدت الفنانة السورية جمانة مراد خلوَّ فيلمها الجديد "شارع الهرم" من أية قبلات تجمعها مع سعد الصغير، مشيرةً إلى أن قبلة سعد الصغير أحد أبطال الفيلم كانت في السيناريو الذي عُرض على الفنانة المصرية سمية خشاب التي اعتذرت عن عدم العمل في الفيلم. وفيما عبَّرت عن استيائها من تقليل البعض من شأن سعد الصغير، أبدت سعادتها بخوض تجربة الغناء معه في الفيلم لأول مرة في حياتها. وقالت جمانة: "القبلة ليست موجودة في السيناريو الذي تلقيته عند ترشيحي للدور. ويمكن السيناريو اللي عند سمية غير السيناريو اللي عندي؛ حيث إن الفيلم لا يزال في مرحلة التحضير والكتابة، ولكني أؤكد عدم وجود قبلة مع سعد الصغير في سيناريو فيلمي"، حسب ما ذكرت مجلة "الكواكب" القاهرية. "أحترم وجهة نظر سمية الخشاب في رفض سيناريو شارع الهرم".. تقول جمانة مراد، مضيفةً: "أما أنا فأرى أن سيناريو الفيلم جيد، كما أن وجود أحمد السبكي منتجًا للفيلم كان حافزًا لي على قبوله؛ نظرًا لأن علاقتي بـ"السبكية" بشكل عام علاقة خاصة؛ نظرًا لشعوري تجاههم بالأخوة؛ وذلك من منطلق أن كثيرًا من أعمالي كانت معهم". وأبدت جمانة تعجُّبها من قول البعض إن تجسيدها الدورَ أمام سعد الصغير مغامرة منها، قائلةً: "أندهش كثيرًا عندما أسمع هذا الكلام. وأتساءل: لماذا التقليل من سعد الصغير إلى هذا الحد على الرغم من جماهيريته الكبيرة وقيامه ببطولة عدد من الأفلام من قبل؟! وأنا على المستوى الشخصي أحبه وأقدِّره للغاية. وفي النهاية أرى أن كل دور ينادي صاحبه، كما أنني سعيدة بمشاركته في الغناء في إحدى أغنيات الفيلم، وأراها تجربة جديدة لم أخضها من قبل". "كف القمر" والثورة والهروب ونفت جمانة هروبها من مصر وقت الثورة، قائلةً: "أنا لست ناكرةً للجميل كي أهرب من مصر في ظل الظروف العصيبة التي تمر بها حاليًّا؛ حيث إنني أؤكد دومًا أن مصر صاحبة فضل على كل الفنانين العرب؛ بمن فيهم أنا؛ فليس من الاحترام ولا الانتماء إلى هذا البلد الذي احتضننا أن نتخلى عنه ونعود إلى بلادنا. وكل ما تردد عن هروبي ظلم وغير حقيقي". وأرجعت جمانة تأجيل عرض فيلمها "كف القمر" إلى إبريل/نيسان المقبل، إلى تضامن فريق العمل مع ضحايا تفجيرات كنيسة القديسين بالإسكندرية التي وقعت أخيرًا. وقالت: "حزنت للغاية عندما علمت بقرار تأجيل عرض الفيلم، خاصةً أن هذا القرار تعارض مع رغبتي في مشاهدة الجمهورِ الفيلمَ؛ نظرًا لأنه عمل مهم للغاية، ولكنني وجدت قرار التأجيل قرارًا حكيمًا من الجهة المنتِجة بالاتفاق مع المخرج خالد يوسف؛ لأن الفيلم لا بد أن يُعرض في توقيت سليم، بعيدًا عن أية شوشرة أو مشكلات". وتجسد جمانة في الفيلم دور فتاة شعبية من العتبة تدعى لبنى، وهي شخصية مركبة يحار الجمهور في فهمها. وهي المرة الثالثة التي تقدم فيها جمانة دور الفتاة الشعبية بعد فيلمي "كباريه" و"الفرح". ونفت جمانة وجود خلافات بينها وبين بقية بطلات الفيلم: غادة عبد الرازق، ووفاء عامر، قائلةً: "هذه شائعات سخيفة، والدليل عدم وجود مشاهد تجمعني في الفيلم مع غادة أو وفاء؛ فمن أين ستأتي المشكلات إذن؟! وفيما يتعلق بترتيب الأسماء على "التتر" فهذا يرجع إلى مخرج الفيلم خالد يوسف، وليست هناك مشكلات على الإطلاق بخصوص هذا الشأن".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل