المحتوى الرئيسى

بلال فضل: الإخوان أنقذوا الثورة في لحظات حرجة

03/03 14:53

كتب- محمد يوسف: حيَّا الكاتب بلال فضل دور شباب الإخوان في الثورة المصرية الأخيرة، مؤكدًا أنه لولا وجودهم في لحظات حرجة عديدة خلال الثورة لكان منحى تطور الأحداث تغيَّر كثيرًا. وقال- في حلقة نقاشية عقدتها "دار الشروق"، مساء أمس- إن الإخوان فصيل شارك في الثورة، ولا بد أن تستفيد منه القوى الوطنية في التوعية للجماهير بخطورة وفرص المرحلة المقبلة. وحذَّر من خطورة المطالبات بحلِّ جهاز أمن الدولة بشكل عشوائي، دون دراسة كافية؛ حتى لا يتحول إلى جهاز قتل مأجور، كما في دول أمريكا اللاتينية، مؤكدًا ضرورة إبقاء الجهاز تحت الرقابة القضائية، وأن يكون جهازًا وطنيًّا يعبر عن أمن الوطن وليس أمن الأفراد. وشدد على ضرورة الثقة في القوات المسلَّحة وكل الشرفاء، بشرط عدم إعطاء أحد توقيعًا على بياض يعود بالضرر على الثورة، مؤكدًا أن محاولات التثبيط تقودها عناصر أمن الدولة حول الثورة ونتائجها، وأن حزب "الكنبة" من المصريين الذين لم يخرجوا ولم يشاركوا ولم يقدموا شيئًا؛ لا بد من عدم الاستماع إليهم والاستمرار في فعاليات الثورة حتى نجاحها. وطالب بـ"عقلنة" خطاب الثورة، وعدم التطرُّف في المطالب، وأن استمرار الحديث عن ضرورة وجود قيادة للثورة أمرٌ غير ضروري، فالثورة شعبية، وستظل حتى وإن ظهرت عشرات الائتلافات فهي كلها تصبُّ في مجموعة مطالب واحدة، تدعم الحريات والديمقراطية والنزاهة ومحاربة الفساد. وأشار إلى وجود أماكن محدودة يديرها عناصر لأمن الدولة، وقيادات من فلول الحزب الوطني؛ لتأجيج الاحتجاجات الفئوية، وهو الأمر الذي يستلزم تحرُّك القوات المسلَّحة. وقال إن فكرة المجلس الرئاسي التي قدَّمها شباب الثورة لم تلقَ قبولاً لدى المجلس العسكري، وأن هناك رغبةً لدى المجلس أن يسلِّم السلطة سريعًا خوفًا "من تورُّطه" في العمل السياسي، مؤكدًا ضرورة تقديم الانتخابات الرئاسية، وتأجيل الانتخابات التشريعة، وإلغاء حالة الطوارئ، وفتح باب الحريات، وإنشاء الأحزاب التي تعمل على تسويق نفسها لدى الشارع قبيل الانتخابات البرلمانية المرتقبة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل