المحتوى الرئيسى

خبير تنمية بشرية: المبعوث الأمريكي لمصر يعمل محامياً لمبارك

03/03 12:47

القاهرة - د ب أأكد خبير ومفكر اجتماعي مصري أن المبعوث الأمريكي إلى مصر فرانك ويزنر يعمل محامياً للرئيس المصري المخلوع حسني مبارك.وقال خبير تقارير التنمية البشرية العربية الدكتور نادر الفرجاني الفرجانى ، في تصريحات لصحيفة "المصري اليوم" المستقلة في عددها الصادر اليوم الخميس ، إن الرئيس المخلوع مبارك "قام بنقل أمواله وثرواته إلى السعودية والخليج وأخفاها في كل مكان والمبعوث الأمريكي إلى مصر فرانك ويزنر الذي جاء إلى مصر خلال هذه الأيام جاء ليحقق له هذا وهو ما يبرر مطالبته بأن يمكث الرئيس في مصر".وأضاف: "فرانك ويزنر يعمل محاميا للرئيس المخلوع حسنى مبارك ويتولى رئاسة شركة محاماة في أمريكا تعمل في قضايا مبارك وتمويلاته من الخارج و (الرئيس الأمريكي باراك) أوباما الغبي بعثه ممثلا للحكومة الأمريكية وعندما جاء أعلن بضرورة أن يظل مبارك في منصبه في مصر لنهاية المدة كي يحرق البلد فيموت خمسمائة شاب ويصاب كام ألف مواطن".وأعرب عن بالغ دهشته إزاء ما يقال عن وجود "..مستبد عادل. وأكد أن " كل طاغية لابد يكون ظالما..(لكن ليس هناك) مستبد شريف في هذا البلد والمنطقة ككل" معربا عن أساه لأنه بعد سقوط كل مستبد يتبين أنه ".. حرامي هو وألاوده وزوجته. هذا ابتلاء".وأوضح أن الوزراء أساسيين في الحكومة المصرية الحالية هم أسوأ عناصر الحزب "الحاكم الفاسد" ، في إشارة إلى الحزب الوطني الديمقراطي.وأكد الفرجانى أن الوزراء الحاليين مازالوا يعملون بعقلية هذا الحزب.وقال: "إذا اتخذت الحكومة إجراءات عاجلة لضمان تحقيق غايات الثورة مثل الإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين وضمان الحريات أساسية، وقتها سيكفى الله المؤمنين شر القتال وتتوقف المظاهرات" وإن لم تتحرك فستظل المظاهرات قائمة حتى تتطهر البلد.اقرأ أيضا:التحقيق فى حسابات مكتبة الإسكندرية المودعة تحت تصرف سوزان مبارك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل