المحتوى الرئيسى

القذافي يقصف مناطق نفطية والعرب يدرسون خطة سلام

03/03 17:50

البريقة (ليبيا) (رويترز) - هاجمت قوات موالية للزعيم الليبي معمر القذافي يوم الخميس مناطق لتصدير النفط يسيطر عليها الثوار في شرق ليبيا لليوم الثاني بينما تبحث دول عربية خطة لانهاء الاضطرابات التي قالت واشنطن انها قد تحول ليبيا الى "صومال كبير."وقال زعيم للانتفاضة الشعبية ضد حكم القذافي الممتد منذ 41 عاما انه سيرفض أي اقتراح باجراء محادثات مع القذافي لانهاء الاضطرابات في البلاد التي تحتل المركز الثاني عشر بين أكبر الدول المصدرة للنفط في العالم.وفي لاهاي قال لويس مورينو أوكامبو مدعي المحكمة الجنائية الدولية انه يمكن التحقيق مع القذافي وأفراد من دائرته المقربة بسبب جرائم مزعومة ارتكبتها قوات الامن ضد مدنيين منذ بدء الاحتجاجات في منتصف فبراير شباط.وقالت ايطاليا انها تتأهب لتدفق كبير محتمل للمهاجرين الفارين من التوتر في شمال افريقيا بعد زيادة تدفق المهاجرين غير الشرعيين القادمين من تونس المقصد الاول لعشرات الالاف الذين فروا من العنف في ليبيا.وقالت منظمتا (أنقذوا الاطفال) و/أطباء بلا حدود/ انهما تواجهان صعوبات في ارسال أدوية ووسائل رعاية للمحتاجين في ليبيا بعد أن أغلق مسلحون الطرق في حين يشعر المدنيون بخوف شديد يمنعهم من طلب المساعدة.وقال شهود ان طائرة حربية قصفت بلدة البريقة النفطية في شرق ليبيا بعد يوم من صد هجوم بري وجوي شنه أنصار القذافي على البلدة.ودعا المحتجون المسلحون بقذائف صاروخية ومدافع مضادة للطائرات والدبابات يوم الاربعاء الى شن ضربات جوية تدعمها الامم المتحدة على المرتزقة الاجانب الذين قال الثوار انهم يقاتلون لصالح القذافي.ودعا المحتجون الى فرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا في تكرار لمطلب نائب سفير ليبيا في الامم المتحدة والذي انضم الى معارضي القذافي.لكن مسؤولين غربيين عبروا عن الحذر تجاه أي شكل من أشكال التدخل العسكري بما في ذلك فرض منطقة حظر طيران واضعين نصب أعينهم تحذيرا للقذافي من أن التدخل الاجنبي في ليبيا قد يؤدي الى فيتنام أخرى .   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل