المحتوى الرئيسى

تحذيرات للرئيس اليمني من السير على خطى القذافي

03/03 11:44

صنعاء: حذر السياسي اليمني البارز حيدر أبو بكر العطاس الرئيس علي عبدالله صالح من "المساءلة القانونية الدولية" في حال استمر في السير على خطى الزعيم الليبي معمر القذافي.ودعا العطاس خلال لقاء مع صحيفة "الراي" الكويتية عبر الهاتف من باريس ، الرئيس علي صالح "الى التخلي عن السلطة اذا كان يريد تأمين مخرج آمن له ولعائلته".واضاف ،الذي كان رئيسا للدولة في اليمن الجنوبي قبل الوحدة والذي تولى رئاسة الوزراء بين العامين 1990 و1994: "استغرب ان يستمر الرئيس علي صالح في عناده ومناوراته البائسة والمكشوفة التي أدمن عليها منذ توليه السلطة مع مواصلته الاستخدام المفرط للقوة بقتل المتظاهرين سلميا وترويع الابرياء".وأوضح "أدعوه الى ان يعي أن كل أبناء الشعب شمالا وجنوبا لن يفوتوا له هذه الافعال المشينة، فقتل الابرياء من اجل الاحتفاظ بسلطة متهاوية ومتهالكة مغتصبة لارادة الشعب عمل مشين حقا".وتابع العطاس: "لقد تساوى علي صالح في خطابه الاخير، الذي قال فيه انه سيقاتل حتى آخر قطرة من دمه، مع معمر القذافي الذي اعلن انه سيحوّل ليبيا الى نار وجمر".وتابع: "اغتنم الفرصة لاهمس بكلمة خاصة في اذن نائب الرئيس الاخ عبدربه منصور هادي، بألا يكون مجرد شاهد زور على قتل أهله في عدن وفي المدن الجنوبية الاخرى بأوامر علي عبدالله صالح وبقواته الخاصة وحرسه الجمهوري، وانصحه، حبا به، بأن يغادر عدن الى مكان آخر او ان يلتحق بأهله واخوانه في شوارع عدن والمعلا وخورمكسر. وسيسجل له التاريخ موقفا مشرفا".وختم: "الفرصة سانحة يافخامة الرئيس للخروج الآمن والتسليم السلمي للسلطة، فاقتنصها حفاظا على أمن البلد واستقراره وما تبقى من اقتصاده ومستقبل شبابه واجياله وحذارٍ من التمادي في تقليد معمر القذافي".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 3 - 3 - 2011 الساعة : 11:21 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 3 - 3 - 2011 الساعة : 2:21 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل