المحتوى الرئيسى

شفيق: الخزانة ليس بها موارد تكفي الرواتب لو استمرت الاحتجاجات

03/03 11:01

القاهرة: ذكرت تقارير اخبارية ان هناك اتجاها قويا لتغيير وزارة الفريق أحمد شفيق‏‏ بعد تصاعد الرفض الشعبي لها‏.وكانت شائعة في دوائر المال ورجال الأعمال قد انتشرت أمس تقول‏:"‏ إن الفريق أحمد شفيق رئيس مجلس الوزراء قد قدم استقالته إلي المجلس الأعلي للقوات المسلحة‏,‏ بينما كان لقاء شفيق مع المجلس العسكري هدفه مناقشة الأحوال العامة في الظروف الراهنة".ووصف شفيق للمجلس العسكري الوضع الاقتصادي بأنه سيئ للغاية‏,‏ وأن الخزانة العامة ليس بها موارد تكفي الرواتب لو استمرت الخسائر الفادحة الناجمة عن الاحتجاجات والاعتصامات‏,‏ وتوقف العمل في كثير من المؤسسات والهيئات والشركات العامة‏,‏ فطلب المجلس منه أن يقدم تقريرا مفصلا عن الحالة الاقتصادية والمالية للبلاد لبحث كيفية التعامل معها‏.وكان الدكتور سمير رضوان وزير المالية قد صرح للتليفزيون بكلام متفائل عن الأحوال‏,‏ وأن الأزمة الراهنة يمكن عبورها بسهولة‏.‏ويجري حاليا تكوين مجلس خبراء من شخصيات مصرية بارزة في تخصصات مختلفة للاستعانة بهم في وضع آليات يمكن تطبيقها علي أرض الواقع‏,‏ تساعد المجلس علي عودة الحياة إلي مسارها الطبيعي في أسرع وقت ممكن‏.‏ويشعر المجلس العسكري بأن سقف المطالب الفئوية لم يعد له نهاية‏,‏ لدرجة أن المجلس غير ثلاثة رؤساء مجالس إدارة في شركة المحلة في أقل من ساعة‏,‏ وكان كلما طرحوا اسما لتولي المنصب يعترض عليه العاملون‏,‏ وهذه الحالة لا تنطبق علي شركة أو هيئة واحدة‏,‏ بل تكاد تشمل كل قطاعات الدولة‏,‏ بشكل يهدد دولاب العمل بشلل‏,‏ يمثل خطرا علي تغطية المتطلبات اليومية للمواطنين في حالة دوام عدم الاستقرار.المصدر: صحيفة "الأهرام".اقرأ أيضا:الحكومة المصرية تعتزم الابقاء على الدعم وزيادة الرواتب 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل