المحتوى الرئيسى

صورة هيفاء وهبي أداة لجريمة قتل

03/03 09:03

قبل فترة، انتشر خبر مفاده أن زوجة مصرية طلبت الطلاق من زوجها لأنه كان يشاهد كليبًا للفنانة هيفاء وهبي، ويطلق تعليقات تسبب في إحداث شرخ بينهما، يومها قام أعداء هيفاء بوصفها بـ"خرابة البيوت". واليوم، تطل هيفاء من جديد في حادث أكثر مأساوية، إذ ذكرت صحف مصرية أن طالبًا ثانويًا دفع حياته ثمنًا لـبوستر مثير لهيفاء وهبي. فقد لقيَ حسام عبد العزيز، الطالب في الصف الثالث ثانوي في مدرسة بور سعيد الثانوية في مصر، مصرعه تحت عجلات شاحنة ضخمة بينما كان منشغلاً بالنظر إلى صورة هيفاء المعلَّقة على محل لبيع الكاسيت خصوصًا أنه كان يعبر الطريق المواجه لبيته، ولم ينتبه للشاحنة المسرعة القادمة في اتجاهه! وقال شهود عيان: "الشاب القتيل لم يترك فرصة لقائد الشاحنة في تفادي الاصطدام به، حيث كان يتأمل الصورة المثيرة على نحوٍ لم يشعر بنفسه إلا وهو تحت عجلات الشاحنة المسرعة.. وقد أعلن الأطباء ورجال الإسعاف وفاته، في المكان، قبل نقله إلى المستشفى. حتى الآن لم يصدر أي تعليق عن مكتب هيفاء، التي لن تكون بطبيعة الحال ممنونة من إعجاب قد يؤدي إلى الدهس تحت عجلات شاحنة قاتلة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل