المحتوى الرئيسى

المصمم الأسطوري لبورشه 911 يحتفل بعيد ميلاده الخامس والسبعين

03/03 09:02

احتفل البروفيسور فرديناند ألكسندر بورشه، الرئيس الفخري لمجلس رقابة شركة بورشه الألمانية لصناعة السيارات، بعيد مولده الخامس والسبعين في الحادي عشر من شهر ديسمبر 2010. ويتمتع فرديناند ألكسندر بشهرة كبيرة نابعة من عبقريته التصميمية، إذ تألقت حياته المهنية بتصميم سيارات أسطورية مثل "904 كاريرا جي تي إس" و"بورشه 911". وقد تخلى عن منصبه في إدارة شركة بورشه Porsche KG عام 1972، ليؤسس في العام نفسه استديو "بورشه ديزاين" Porsche Design ويحقق شهرة عالمية كمصمم مستقل للمنتجات.   وُلد فرديناند ألكسندر بورشه في الحادي عشر من ديسمبر 1935 في شتوتجارت، وهو الابن الأكبر لـ "فيري بورشه" و"دوروتيا". عندما كان ألكسندر طفلاً، تمحور عالمه حول السيارات، إذ أمضى وقتاً طويلاً في مكاتب التصميم ومشاغل التطوير الخاصة بجدّه فرديناند بورشه. في العام 1943، انتقلت العائلة مع شركة بورشه إلى النمسا، حيث تابع ألكسندر دراسته. بعد العودة إلى شتوتجارت في العام 1950، اجتاز فرديناند ألكسندر الامتحان المدرسي النهائي وتسجّل في كليّة التصميم في مدينة "أولم". وفي العام 1958، انضمّ إلى دائرة تصميم شركة بورشه التي كانت تُعرف حينذاك باسم Dr. Ing. h.c. F. Porsche KG.     سُرعان ما اتّضحت موهبة فرديناند التصميمية عندما قدّم إلى العالم رسمياً توجّهاً جديداً لطراز 356 عبر سيارة "تايب 754 (تي7)". وفي العام 1962، استلم إدارة استديو "بورشه ديزاين" Porsche Design، ليُدهش العالم أجمع بسيارة "بورشه 901" (تُعرف أيضاً باسم 911) في العام 1963. وإلى جانب سيارات الركاب، كان فرديناند ألكسندر بورشه منهمكاً في تصميم سيارات السباق في فترة الستينيات. وتتألق أشهر تصاميمه بسيارة سباق "فورمولا-1 تايب 804" وبورشه "904 كاريرا جي تي إس"، التي يعتبرها عشاق رياضة السيارات إحدى أفضل وأجمل سيارات السباق التي صُنعت على الإطلاق.   بعدما تحوّلت شركة بورشه Porsche KG إلى شركة مساهمة في العام 1971/1972، تخلّى فرديناند ألكسندر بورشه وباقي أفراد العائلة عن المناصب الإدارية التنفيذية في الشركة. لكن بصفته مساهماً وعضواً في مجلس الرقابة، أشرف ألكسندر على تطوير شركة بورشه الألمانية لصناعة السيارات Dr. Ing. h.c. F. Porsche AG لعدّة سنوات، وشغل منصب رئيس مجلس الرقابة بين العامين 1990 و1993. وفي العام 2005، تخلى عن منصبه كعضو في مجلس رقابة شركة بورشه Porsche AG لصالح ابنه أوليفر، وجرى تعيينه رئيساً فخرياً للمجلس.   أسّس فرديناند ألكسندر بورشه ستوديو "بورشه ديزاين" في شتوتجارت في العام 1972، ثم نُقل مقرّه الرئيسي إلى مدينة "زيل أم سي" النمساوية في العام 1974. وفي العقود التالية، صمّم عدداً كبيراً من الإكسسوارات الكلاسيكية للرجال، مثل الساعات والنظارات والأقلام، التي حققت نجاحاً عالمياً تحت الاسم التجاري "Porsche Design". وفي الوقت عينه، قدّم هو وفريقه، ضمن العلامة التجارية "Design by F.A. Porsche" (أي "مُصممة من قبل فرديناند ألكسندر بورشه)، عدداً كبيراً من المنتجات الصناعية والأدوات المنزلية ومنتجات للمستهلكين لعملاء مشهورين على الساحة العالمية. وقد حظي فرديناند ألكسندر بورشه بتقدير لعمله كمصمم عبر فوزه بالعديد من الجوائز والأوسمة.       

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل