المحتوى الرئيسى

مساعد للرئيس اليمني يقول انه سيستجيب لدعوات الاصلاح ونشطون يتشككون

03/03 19:49

صنعاء (رويترز) - قال مسؤول كبير في الحكومة اليمنية يوم الخميس ان الرئيس علي عبد الله صالح سيرد بشكل "ايجابي" على خطة قدمتها المعارضة تطالبه فيها بالتنحي واجراء اصلاحات سياسية في حين تواصلت الاحتجاجات على حكمه في شتى انحاء البلاد.وعرض تحالف لاحزاب المعارضة في اليمن انضم اليه بعض الزعماء القبليين والدينيين "خارطة طريق" من خمس نقاط هذا الاسبوع على صالح حليف الولايات المتحدة في حربها ضد تنظيم القاعدة والذي يحكم اليمن منذ 32 عاما.ويهدد الانهيار كيان الدولة في اليمن المجاور للسعودية اكبر دولة مصدرة للنفط في العالم ويعتبر القاعدة الاقليمية لواحد من انشط فروع تنظيم القاعدة. ويقول محللون ان الاحتجاجات التي تعم البلاد ربما تجعل من الصعب التشبث بالسلطة حتى بالنسبة لصالح المعروف بمهارته في الحفاظ على وجوده السياسي.ويقول زعماء لتحالف المعارضة ان خطتهم ستمهد الطريق أمام تنحي صالح بحلول نهاية عام 2011 رغم أن الشبان والنشطاء أبدوا تشككهم وطالبوا باستقالته على الفور.وقال المسؤول الكبير لرويترز "سيكون الرد ايجابيا على الاقتراح. يناقش الجانبان حاليا التفاصيل وسنعلن الموقف النهائي في وقت لاحق."وقال محمد الصابري وهو متحدث باسم المعارضة ان الرئيس اليمني سيوافق على الخطة لكنها بحاجة لموافقة من الشارع.وأضاف أنه حتى لو قبل الرئيس مبادرتهم لابد وان يطرحها على الشعب الذي سيقرر هل يقبلها أم لا.ووعد صالح بأن يتنحى حين تنتهي فترة ولايته في عام 2013 لكنه يجد صعوبة في اقناع معارضيه بأن هذا الوعد ليس مناورة لدرء انتشار الاضطرابات التي أعطاها نجاح انتفاضتي مصر وتونس دفعة.وقالت سامية الاغبري وهي ناشطة بارزة في صنعاء ان هذه طريقة واضحة " للالتفاف على ثورة الشباب" وذكرت ان المحتجين لن يقبلوا بما هو أقل من رحيل هذا النظام فورا دون اي تأخير.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل