المحتوى الرئيسى

الفاو: اسعار المواد الغذائية ارتفعت الى مستويات قياسية في شباط/فبراير

03/03 18:07

روما (ا ف ب) - بلغت الاسعار العالمية للمواد الغذائية مستويات قياسية في شباط/فبراير بينما يمكن ان يؤدي ارتفاع اسعار النفط بسبب الازمة الليبية الى جعل الوضع اكثر صعوبة.وكشف مؤشر منظمة الاغذية والزراعة التابعة للامم المتحدة (فاو) الخميس في روما ان الاسعار العالمية للمواد الغذائية سجلت رقما قياسيا جديدا في شباط/فبراير للشهر الثامن على التوالي.وقالت المنظمة في بيان ان الاسعار ارتفعت بنسبة 2,2 بالمئة على ما كانت في كانون الثاني/يناير وبلغت 236 نقطة في المؤشر الذي وضعته الفاو التي اوضحت انه "اعلى مستوى منذ ان بدأت قياس اسعار المواد الغذائية في 1990".وصرح مدير ادارة التجارة والاسواق في الفاو ديفيد هالام ان "الارتفاع غير المتوقع في اسعار النفط يمكن ان يفاقم الوضع الهش اصلا في اسواق المواد الغذائية".واضاف المسؤول نفسه ان "هذا يعزز القلق من آفاق اسعار المواد الغذائية بينما موسم البذار على وسك ان يبدأ في بعض المناطق الزراعية".وسجلت اسعار النفط في نيويورك الاربعاء ارتفاع كبيرا واختتمت الجلسة عند 102 دولار للبرميل بينما تتواصل المواجهات بين المعارضة والسلطة في ليبيا.وبحسب مؤشر الفاو ارتفعت اسعار كل المنتجات في شباط/فبراير "وخصوصا منتجات الالبان والحبوب"، باستثناء السكر.وارتفع مؤشر الفاو للحبوب الذي يشمل اسعار المواد الغذائية الاساسية الرئيسية وخصوصا القمح والارز والشعير، 3,7 بالمئة في شباط/فبراير الى 254 نقطة وهو اعلى مستوى منذ تموز/يوليو 2008.ويثير ارتفاع اسعار المواد الغذائية الذي بدأ صيف 2010 مخاوف من "ثورات جوع" مثل تلك التي شهدتها دول افريقية عدة في 2008 وكذلك هايتي والفيليبين بعدما سجلت اسعار الحبوب مستويات تاريخية.وقالت الفاو انها تتوقع "حدوث فارق بين العرض والطلب العالمي للحبوب في 2010-2011".وحذرت المنظمة الدولية من انه "في مواجهة زيادة الطلب وتراجع انتاج الحبوب العالمي في 2010، نتوقع انخفاضا كبيرا في مخزونات الحبوب العالمية بسبب تراجع كميات القمح والحبوب الثانوية".وذكرت بان "الاسعار العالمية للحبوب شدت ارتفاعا كبيرا وزادت سبعين بالمئة على الاقل منذ شباط/فبراير 2010".وتفيد التقديرات للفاو ان "انتاج الحبوب العالمي في 2010 اكبر بثمانية ملايين طن مما كان متوقعا في كانون الاول/ديسمبر الماضي لكنه اقل من انتاج 2009".وقالت المنظمة ان التقديرات المتعلقة "باستهلاك الحبوب في 2010-2011 رفعت 18 مليون طن منذ كانون الاول/ديسمبر"، خصوصا بسبب "الاستخدام المتزايد للشعير من اجل انتاج الايتانول في الولايات المتحدة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل