المحتوى الرئيسى

"يوم غضب" في إسرائيل ضد الجيش والشرطة

03/03 10:58

القدس المحتلة: انتقلت موجة الاحتجاجات التي تشهدها المنطقة العربية الى إسرائيل، حيث اعلنت مجموعات من المستوطنين المتطرفين في اسرائيل عن اعتبار الخميس "يوم للغضب" سينظمون فيه مظاهرات ضد الشرطة الاسرائيلية والتي يتهمونها باطلاق رصاص مطاطي نحوهم قبل ايام.وقالت وسائل اعلام اسرائيلية "ان هؤلاء يخططون لتنظيم مظاهرات اليوم يغلقون خلالها شوارع رئيسية وذلك للاحتجاج على قيام الشرطة بالاطلاق رصاص مطاطي نحو اعداد منهم اثناء اخلائهم لمواقع استيطانية غير مرخصة قبل ايام".واعتبرت "ان هؤلاء يريدون التعبير عن غضبهم بسبب اخلاء احد المواقع الاستيطانية والتي رافقها اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش الاسرائيلي والمستوطنين والذين قرروا تنظيم احتجاجات في مواقع عدة في اسرائيل".وكان وزير الحرب الاسرائيلي ايهود باراك دافع عن سلوك جنوده اثناء اخلاء وهدم الموقع الاستيطاني قائلا "يتعين التعامل مع الامر بحزم من اجل منع انتشار الفوضي في اسرائيل".ونقلت صحيفة "يديعوت احرنوت" عن باراك قوله "ان الحكومة مطالبة بدعم سلطتها على مواطنيها ونحن لا يمكننا السماح لمواطنين باخذ القانون بايديهم" في اشارة الى اقامة المستوطنين مبان غير مرخصة من حكومته في الضفة الغربية المحتلة.واعلن هؤلاء المستوطنين وهم وفق الصحيفة من قوى اليمين المتطرف عن اليوم الخميس "يوم غضب" اذ من المقرر ان ينظموا احتجاجات في الضفة الغربية وفي مناطق اخرى من اسرائيل.وقال هؤلاء "انهم يريدون الاحتجاج على استخدام الجيش والشرطة العنف ضدهم اثناء اخلاء موقع استيطاني غير شرعي في مستوطنة اسموها "حافات جيلعاد"".وتتواصل اعمال الاحتجاج هذه والتي يتوقع ان تصل ذروتها بعد ظهر اليوم حتى ساعات المساء وفق ما اعلن هؤلاء اغلاق طرق في اسرائيل والضفة الغربية.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 3 - 3 - 2011 الساعة : 10:25 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 3 - 3 - 2011 الساعة : 1:25 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل