المحتوى الرئيسى

"الأطباء" تحيل القانون 100 للخبراء واعتصام ضد النقيب

03/03 17:21

كتب- محمد يوسف:أعلن مجلس النقابة العامة للأطباء، إحالة حكم المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية القانون "100"  للنقابات المهنية إلى مجموعة من الخبراء القانونيين؛ لبحث سبل تنفيذه لإجراء الانتخابات وفق قانون النقابة في أسرع وقت، مطالبًا الأطباء بالإسراع في سداد اشتراكاتهم المتأخرة، والتأكد من قيدهم النقابي بنقاباتهم الفرعية؛ استعدادًا للانتخابات القادمة أيًّا كان موعدها. وأكد مجلس النقابة في بيان له اليوم "رغبته في الإسراع بالانتخابات لتجديد دماء إدارة النقابة، بعد المجهود الطويل الذي قام به طوال الفترة السابقة؛ لاستمرار النقابة في نشاطها وعدم توقف الأنشطة النقابية المختلفة، وجهوده المتواصلة للارتقاء بالمهنة على كلِّ الأصعدة". وقالت النقابة إن هناك تساؤلات قانونية سيتم طرحها على الخبراء القانونيين، أهمها: هل يتم إجراء الانتخابات بصورة كاملة للمجلس؟ أم إجراء انتخابات نصفية واعتبار المدة السابقة انقطاعًا لسبب قهري؟، وهل يتم إجراء الانتخابات في موعدها المعتاد حسب اللائحة؟ أم يتم تعديل اللائحة بقرارٍ من وزير الصحة بالحكومة الحالية للإسراع بالانتخابات. وفي نفس السياق دخل العشرات من الأطباء في اعتصامٍ مفتوحٍ بمقرِّ النقابة العامة بدار الحكمة؛ للمطالبة برحيل الدكتور حمدي السيد نقيب الأطباء، وإجراء انتخابات ديمقراطية مبكرة، فضلاً عن إبعاد السيد عن إدارة الجمعية العمومية المزمع عقدها أواخر الشهر الجاري. وأكدت حركة أطباء بلا حقوق في بيانها، ضرورة تنحي الدكتور حمدي السيد عن منصب نقيب الأطباء، وضرورة تشكيل مجلس انتقالي لإدارة شئون النقابة حتى إجراء الانتخابات. وطالبت الدكتور منى مينا، منسق حركة "أطباء بلا حقوق" في تصريح لـ(إخوان أون لاين)، بتولي لجنة من شيوخ المهنة إجراءات التنسيق؛ لإجراء الانتخابات بالنقابة العامة والفرعيات، وشدَّد المعتصمون على ضرورة إزاحة كلِّ القيادات الإدارية الفاسدة بوزارة الصحة والمستشفيات عن مهام عملها، بالإضافة إلى إخضاع صناديق تحسين الخدمة بالمستشفيات لرقابة الجهاز المركزي للمحاسبات. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل