المحتوى الرئيسى

«عبدالنور» يستقيل من مناصبه فى «الوفد» ويؤكد: مصلحة مصر فوق الحزب

03/02 23:15

قدم منير فخرى عبدالنور، وزير السياحة فى حكومة تسيير الأعمال، استقالته من منصبى السكرتير العام لحزب الوفد والهيئة العليا، محتفظاً بعضويته فى الحزب. وقال عبدالنور، فى نص استقالته التى أرسلها للدكتور السيد البدوى، رئيس الحزب: «فى ضوء التطورات الأخيرة والبيان الصادر من المكتب التنفيذى للحزب وموقف بعض الأعضاء خاصة المنضمين للحزب حديثاً، أرى أنه لزاماً على أن أقدم استقالتى من مواقعى بالحزب، لأنه بات مستحيلاً أن أقوم بمهامى بكفاءة». وأضاف أنه سيظل وفياً لتاريخ الحزب ومبادئه، وإن كان بهذه الاستقالة يضع نهاية لمسيرة عائلية بدأت فى ديسمبر 1918 عبر 3 أجيال من رجال أعطوا حياتهم لحزب الوفد، وأوضح عبدالنور أنه وافق على الاشتراك فى الحكومة لأن مصر تمر بمرحلة خطيرة وتقف على حافة الهاوية، كما أن هدف ثورة 25 يناير كان إسقاط النظام وليس هدم الدولة. وقال: «أذكركم أنكم شخصياً شجعتمونى على قبول تولى الوزارة مع بقائى فى منصبى الحزبى، وأؤكد على أننى سأضع دائماً مصلحة مصر قبل مصلحة الوفد».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل