المحتوى الرئيسى

أنباء عن مفاوضات سرية لهروب القذافى خارج ليبيا

03/02 22:54

ذكر موقع "سويس إنفو Swiss Info" أنّ المفاوضات تتكثف بشدة بين العقيد الليبى، معمر القذافى، وعواصم القرار الدولى، لترتيب مغادرته ليبيا، فيما دعا معارضوه إلى "جمعة التحدى" فى طرابلس بعد غد للتخلص من نظامه. ونقل الموقع عن قيادات ليبية معارضة تقيم حالياً فى الدوحة، قولها إن القذافى لن يُقتل ولن ينتحر، مثلما توقع محلـلون، وإنما سيرحل خارج البلاد ليستقر فى المنفى، بعد استكمال المفاوضات الجارية بينه وبين واشنطن بالاشتراك مع عواصم أخرى، من بينها برلين ولندن وباريس. وقال معارض ليبى، رفض الكشف عن هويته، إن المفاوضات الجارية ترمى لإعطاء الضمانات للقذافى وأفراد من عائلته ومعاونيه المقربين للانتقال إلى صربيا، التى أبدت حكومتها ترحيبا باستقباله، أو أبو ظبى. وأوضح المصدر أن الوسيطين اللذين يديران هذه المفاوضات، هما وزير الخارجية الأسبق، عبد الرحمان شلقم، الذى تولى منصب مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة قبل أن ينشق أخيرا عن القذافى فى جلسة تاريخية ومؤثرة بمقر الأمم المتحدة فى نيويورك، وأبو زيد عمر دوردة، رئيس الاستخبارات الخارجية، وهو الذى شغل أيضا منصب مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة خلال فترة الحظر الدولى على بلاده (1992 – 1999). وأضاف المصدر أن خيار الضربة العسكرية الجوية للتخلص من القذافى، كان أحد الخيارات القوية المطروحة فى مرحلة سابقة، إلا أن الأمريكيين تخلوا عنه أمام إصرار غالبية المعارضات الليبية فى الداخل والخارج على "عدم تلويث الثورة بأى تدخـل من الخارج وإبقائها صفحة ناصـعة تؤدى إلى نصر يتحقق بقوة المقاومة الداخلية وحدها، مثل تونس.. ومصر".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل