المحتوى الرئيسى

اشتباكات بالأيدى فى اجتماع مجلس "الصحفيين"

03/02 21:54

شهد اجتماع مجلس نقابة الصحفيين اشتباكات حادة بين عدد من الصحفيين بالجمعية العمومية، وصلت إلى درجة أن أحد الصحفيين قام بالاعتداء بالأيدى على أحد زملائه، كما قامت إحدى الصحفيات باستفزاز جمال عبد الرحيم عضو مجلس النقابة، "مشيرة بأيدها على ذقنها وعلى حذائها"، مما أثار اندفاع وغضب عبد الرحيم الذى صعد فوق طاولة الاجتماعات وخلع حذائه، قائلاً "شايفين بتعمل إيه عاوزة تضربنى بالجزمة طيب أنا اللى هضربها بالجزمة"، وحاول الصحفيون تهدئته. وجاء ذلك إثر انقسام أعضاء مجلس النقابة حول تحديد موعد لانتخابات مجلس النقابة، حيث حاول صلاح عبد المقصود وكيل النقابة تهدئة الصحفيين، قائلاً: نحن اتفقنا على إجراء الانتخابات الجديدة، لكننا لم نحدد موعداً لإجرائها، وأمامنا ثلاث اختيارات، أما أن يحدد المجلس الميعاد اليوم، أو ندعو الجمعية العمومية لتحدد هى الموعد، أو نستعين بالمستشار محمد عبد الحميد نائب رئيس مجلس الدولة للحصول على فتوى حول مدى شرعية استمرار المجلس بعد بطلان القانون 100. إلا أن كارم يحيى الصحفى بالأهرام انتقد كلامه، قائلاً: لا يصح هذا المجلس بعد ثورة 25 يناير، لأن كل إنجازاته صفر، كما اتهم المجلس بتزوير طلب عقد جمعية طارئة الذى تقدم به 300 عضو تقوم على سحب الثقة من النقيب وتحويل جدول أعمالها إلى مناقشة تداعيات الثورة، مما أثار غضب عبد المقصود، وكذلك عبد الرحيم الذى بادر بالقول: "أنا مفيش حد يزايد عليه وهاستقيل عندما يصدر فتوى من مجلس الدولة بأن مجلس الصحفيين غير شرعى". وانتهت هذه المناقشات بانسحاب جميع أعضاء المجلس بعدد ترديد الصحفيين لهتافات ضد أعضائه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل