المحتوى الرئيسى
worldcup2018

القذافي يهاجم مواقع بشرق ليبيا والمتمردون يطلبون مساعدة خارجية

03/02 21:01

البريقة (ليبيا) (رويترز) - شن الزعيم الليبي معمر القذافي هجوما جويا وبريا فجر يوم الاربعاء لاستعادة أراض في شرق ليبيا مما دفع المتمردين للمطالبة بضربات جوية أجنبية تستهدف المرتزقة الأفارقة الذين يقولون انهم يساعدونه على البقاء في السلطة.وقرن الزعيم الليبي الهجوم بحملة دعائية واسعة النطاق ضد المتمردين ولعب على أوتار المشاعر الوطنية والمخاوف الغربية بالقول ان الكثير من الدماء ستراق في "فيتنام أخرى" اذا تدخلت القوات الاجنبية في الازمة.وقال القذافي في كلمة أمام تجمع من أنصاره في طرابلس نقلها التلفزيون الليبي على الهواء مباشرة ان ليبيا ستدخل حربا دموية سيموت فيها الاف والاف الليبيين اذا تدخلت الولايات المتحدة أو قوات حلف شمال الاطلسي.وأضاف ان النظام الليبي مستعد لتوزيع السلاح على مليون شخص أو مليونين أو ثلاثة ملايين وسوف تبدأ فيتنام أخرى مشيرا الى انه لم يعد يهمه أي شيء.وعلى الصعيد الميداني قال ضباط متمردون ان القوات الحكومية استولت لفترة وجيزة على البريقة وهي مرسى لتصدير النفط قبل أن تتمكن قوات المتمردين من طردها. وكان المتمردون سيطروا على البلدة الواقعة على بعد 800 كيلومتر الى الشرق من طرابلس لنحو أسبوع.وقال الضباط المتمردون ان قواتهم مستعدة للزحف غربا ضد قوات القذافي اذا رفض التخلي عن السلطة.وقال شاهد ان طائرة نفذت غارة أخرى على بعد كيلومترين من المرسى النفطي بعد ظهر يوم الأربعاء. وقدرت مصادر عدد القتلى أثناء النهار بما يتراوح بين خمسة و14 شخصا.وبينما يبحث المجتمع الدولي احتمال فرض منطقة حظر جوي على ليبيا قال روبرت جيتس وزير الدفاع الامريكي يوم الاربعاء ان مثل هذه الخطوة تتطلب أولا شن هجوم لشل قدرات الدفاع الجوي في ليبيا.وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون أمام أعضاء من الكونجرس الامريكي "من أكبر مخاوفنا أن تنزلق ليبيا الى الفوضى وتصير صومالا كبيرا. هذا أمر لا نتوقعه حاليا لكن كثيرا من نشطاء القاعدة في أفغانستان ومن ثم العراق جاءوا من ليبيا وجاءوا من شرق ليبيا الذي يسمى الان منطقة ليبيا الحرة."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل