المحتوى الرئيسى

مسؤول سوري يؤكد رغبة بلاده في تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة

03/02 20:18

 جدد نائب وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، رغبة بلاده في تحقيق السلام العادل والشامل، استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية ومبدأ الأرض مقابل السلام ومبادرة السلام العربية.جاء ذلك خلال المباحثات التي أجرها، اليوم الأربعاء، المقداد مع وفد برلماني نرويجي، حيث قدم المقداد وجهة نظر بلاده ورؤيته لمختلف القضايا وتطورات الأوضاع في المنطقة. موضحا أن سياسات الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة التي تتمثل في تجاهل الحقوق العربية والاستيلاء على المزيد من الأراضي العربية والاستمرار في احتلال الجولان العربي السوري وإمعانها في سياسة التطهير العرقي وتهويد القدس؛ تظهر بشكل جلي أنه لا وجود لشريك إسرائيلي لتحقيق السلام الذي يجب أن يكون عادلا وشاملا.ودعا المقداد المجتمع الدولي إلى لعب دور أساسي في دفع عملية السلام. مشددا على أهمية تضافر الجهود لإيجاد حل للصراع العربي- الإسرائيلي الذي يشكل المحرك الأساسي لكل الأزمات في المنطقة، وضرورة أن تلعب الأطراف الدولية -بما في ذلك أوروبا- دورا فعالا ومتوازنا في الدفع باتجاه إحلال السلام في المنطقة، نظرا للمصلحة المشتركة التي تفرضها حقائق التاريخ والجغرافيا بين المنطقة العربية والقارة الأوروبية.وأكد المقداد -خلال استعراض التطورات الأخيرة في بعض الدول العربية من وجهة نظر سوريا- أن بلاده تؤكد وقوفها ضد استغلال هذه التطورات لتبرير أي تدخل أجنبي في أوضاع هذه الدول الداخلية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل