المحتوى الرئيسى
alaan TV

كاتب كويتي لـ"العربية": على الرئيس اليمني التنحي استجابة للمطالب الشعبية

03/02 19:52

دبي - العربية دعا الكاتب والمراقب السياسي الكويتي عايد المناع الرئيس اليمني علي عبدالله صالح إلى الاستجابة لمطالب وطموحات التغيير التي يعبر عنها أبناء شعبه وأن يتنحى ليترك لهم تقرير مصيرهم. وقال المناع إن تفسير صالح لما يجرى في الدول العربية على أنه مؤامرة أمريكية تتم من غرفة عمليات في تل أبيب وتدار من واشنطن هو تفسير يشترك فيه مع صالح كل الحكام الذين يواجهون انتفاضات من شعوبهم. وتعجّب المناع خلال مداخلة مع قناة "العربية" بثتها الأربعاء 2-3-2011، من قول صالح إن غرفة العمليات في تل أبيب وتدار من واشنطن، متسائلاً: لماذا لا تدير الولايات المتحدة تلك الغرفة المزعومة من أي مكان آخر في العالم. وأوضح أن صالح يحاول أن يبحث عن مشجب يعلق عليه انتفاضة الشعب اليمني التي قال إنها ليست وليدة اللحظة، وأردف أن حرب 1994 كانت نتيجة معاناة الجنوبيين من حكمه بعد الوحدة بين شطري اليمن عام 1990، وأن الجنوبيين اضطروا للبحث عن مخرج فلم يجدوا مخرجاً غير الانفصال، مضيفاً أن الحروب التي دارت في أماكن أخرى مثل صعدة والحراك الجنوبي والمظاهرات المستمرة كلها لها مطلب رئيسي وهو إدخال اصلاحات على النظام السياسي. ودعا الكاتب الكويتي الرئيس اليمني بشكل صريح لأن يتنحى ويترك لليمنيين تقرير مصيرهم. وأضاف المناع أن اليمن أكثر تأهيلاً من غيره من الدول العربية للتغيير، وأنه لولا إشكالية القبلية لكان النظام قد رحل منذ زمن طويل، لأن المطالبة بالتغيير قديمة ومستمرة، وعلي عبدالله صالح يحكم منذ 33 عاماً وعليه ترك الساحة لغيره للانتقال للمرحلة القادمة. واختتم المناع حديثه بالتأكيد على أن المطلوب هو تغييرات دستورية، مشدداً على أن الديمقراطية قادمة حتماً، والمواجهة مع رغبة التغيير لن تفلح.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل