المحتوى الرئيسى

أسبانيا تجمد مشروعا سياحيا يمتلكه القذافي وترسل مساعدات..

03/02 19:50

مدريد (رويترز) - قالت وزارة الخارجية يوم الاربعاء ان أسبانيا جمدت مشروعا سياحيا في كوستا ديل سول يمتلكه معمر القذافي وتبحث عن أرصدة وحسابات مصرفية اخرى مرتبطة بالزعيم الليبي.وقالت الخارجية الاسبانية ان الحكومة تفعل ذلك وفقا للعقوبات التي فرضها الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة على القذافي الذي يقاتل جيشه تمردا يسيطر على معظم ليبيا.وقالت الوزارة ان القذافي كان يزمع بناء ما يقدر بنحو 2000 منزل وملعب جولف ومركز للمؤتمرات في الموقع الذي يقع في بيناهافيس بالقرب من ماربيا.وتجميد هذا المشروع يعني انه لا يمكن استخدامه لجني ارباح أو بيعه.ووردت انباء هذه الاجراءات التي اتخذت ضد القذافي من خلال وكالة الانباء الاسبانية وأكدت الوزارة عندما اتصلت بها رويترز ان هذه الاجراءات نفذت.وارسلت الوزارة طائرة تحمل 30.5 طن من المساعدات الانسانية الى الحدود الليبية التونسية التي وصل اليها عشرة الاف لاجيء فروا من الانتفاضة.وقالت الوكالة الاسبانية للمساعدات الدولية من أجل التنمية لرويترز ان الامم المتحدة ستقوم بتوزيع المواد التي تشمل أغطية وخياما وأدوات طهو وخزانات مياه.وقال رئيس الوزراء خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو يوم الاربعاء ان اسبانيا قدمت خط ائتمان قيمته 300 مليون يورو لبنك الاستثمار الاوروبي لمشروعات الانعاش الاقتصادي في دول حوض البحر المتوسط التي تأثرت بالاضطرابات في الاسابيع الاخيرة.وقال ثاباتيرو في مؤتمر صحفي في تونس اذيع على الهواء في أسبانيا "دور أسبانيا وأوروبا يجب ان يكون الدعم والتحفيز للمجتمعات التي تشجع على التغييرات الديمقراطية وتسعى للحرية."وكان ثاباتيرو يزور الحكومة المؤقتة في تونس لدعم الانتقال الى الديمقراطية. وقتل أكثر من 100 شخص في الانتفاضة التي أنهت حكم الرئيس التونسي زين العابدين بن علي الذي استمر 23 عاما.من ايما بينيدو

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل