المحتوى الرئيسى
alaan TV

مسؤولون أمريكيون كبار حذرون بشأن فرض حظر طيران على ليبيا

03/02 23:41

واشنطن (رويترز) - سلط مسؤولون أمريكيون كبار الضوء يوم الاربعاء على مخاطر إقامة منطقة حظر طيران فوق ليبيا كوسيلة لمساعدة ثوار يواجهون هجمات مضادة من القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي. وقال المسؤولون ان هذه الخطوة ليست وشيكة.ودعا بعض المشرعين الامريكيين الى إقامة منطقة حظر طيران كوسيلة لاضعاف قبضة القذافي على السلطة لكن المعارضة لاي تدخل أجنبي كبيرة في الدول العربية وشددت واشنطن على ضرورة العمل مع الحلفاء لحل الازمة.وقال وزير الدفاع الامريكي روبرت جيتس أمام جلسة بشأن الموازنة في مجلس النواب الامريكي "لنسم الاشياء بأسمائها. حظر الطيران يبدأ بهجوم على ليبيا لتدمير دفاعاتها الجوية... ثم يمكن فرض حظر للطيران في مختلف أنحاء البلاد دون خوف من أن يتعرض رجالنا لاسقاط طائراتهم."ويقول مسؤولون أمريكيون ان كل الخيارات مطروحة للتعامل مع العنف في ليبيا. لكنهم حذرون بشأن أي خطوات عسكرية في الوقت الذي يصارعون فيه تكاليف مالية وبشرية لحربين دمويتين في العراق وأفغانستان.وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون التي عادت هذا الاسبوع من زيارة لجنيف لبناء توافق ان من الممكن استخدام موارد عسكرية أمريكية لدعم نقل امدادات الى مناطق ليبية تحتاج الى مساعدات لكن إقامة منطقة حظر طيران ليست أولوية ملحة.وقالت أمام جلسة لمجلس الشيوخ "اعتقد أننا بعيدون عن اتخاذ ذلك القرار." وأضافت "هناك قدر كبير من الحذر فيما يتعلق بأي اجراء قد نتخذه غير دعم المهام الانسانية."وشن القذافي هجوما بريا وجويا يوم الاربعاء لاستعادة أراض في شرق البلاد مما دفع الثوار الليبيين الى الدعوة لتوجيه ضربات جوية تدعمها الامم المتحدة ضد مرتزقة أفارقة يقول المحتجون انهم يساعدون القذافي على البقاء في السلطة.وفي استعراض رمزي للقوة يهدف لمواصلة الضغط على الزعيم الليبي أرسلت الولايات المتحدة سفنا حربية في اتجاه ليبيا. وقال مسؤول أمريكي ان سفينتي الانزال الامريكيتين كيرسارج وبونسي وصلتا الى البحر المتوسط.وقالت كلينتون "من أكبر مخاوفنا أن تنزلق ليبيا الى الفوضى وتصير صومالا كبيرا. هذا أمر لا نتوقعه حاليا لكن كثيرا من نشطاء القاعدة في أفغانستان ومن ثم العراق جاءوا من ليبيا وجاءوا من شرق ليبيا الذي يسمى الان منطقة ليبيا الحرة."   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل