المحتوى الرئيسى

اشتباكات بين موظفي «التعليم» ومعلمي الحصة أمام الوزارة.. والمئات بالأزهر يطالبون بتثبيتهم

03/02 15:36

  شهدت وزارة  التربية والتعليم، اشتباكات بالطوب بين المعلمين المعتصمين أمام مقرها منذ أكثر من 6 أيام،  وموظفيها، الأربعاء، بسبب محاولة المعلمين اقتحام المبنى للمرة الثانية على التوالي، فيما تظاهر المئات من المدرسين المؤقتين بالمعاهد الأزهرية أمام مقر مشيخة الأزهر للمطالبة بتثبيتهم في العمل ورفع رواتبهم، بينما قرر المجلس الأعلى للأزهر برئاسة  الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر فى اجتماعه الأربعاء، تطبيق العمل بنظام أعمال السنة لصفوف النقل بالمعاهد الأزهرية بدءاً من العام الدراسي المقبل للمرة الأولى في نظام التعليم الأزهري  أسوة بما يطبق على الطلاب في مدارس التربية والتعلي .  و قرر المجلس الأعلى للأزهر إعطاء أحقية للطالب الذي يتخلف في الفصل الدراسي الأول بسبب عذر  في دخول اختبار الفصل الدراسي الأول والثاني على أن يتم تصحيح كل فصل دراسي على حده، ويعتبر الطالب ناجح إذا حصل على نسبة لا تقل عن 50% في الفصل الدراسي الأول و50%من الفصل الدراسي الثاني. ودخل معلمو الحصة والمؤقتين في  اشتباكات مع موظفي وزارة التربية والتعليم، بعدما حاول المعلمون اقتحام أحد بوابات الوزارة للمرة الثانية   على التوالي، وتدخل عدد من الطلاب الذين تجمعوا للمطالبة بتأجيل الامتحانات، الأمر الذي أدي إلى تدخل الجيش لفض الاحتكاك. بدأ الاحتكاك بين الجانبين بعد محاولات معلمى الأجر كسر بوابة الوزارة القريبة من قطاع الشئون القانونية، وهو ما دفع موظفي الديوان إلى استخدام طفايات الحريق وفتحها فى وجوه المعلمين لإبعادهم عن مقر الوزارة، فقام المدرسون بإلقاء الحجارة على الموظفين، ولم ينتهي الأمر إلا بتدخل أفراد الجيش ومنع المارة من المرور أمام الوزارة من الجانبين وتحريك الدبابات لفض الاشتباكات بالقوة، وهو ما دفع المعلمين والطلاب إلى الوقوف أمام الدبابة وسط احتجاجات حاشدة تدعو الوزير إلى سرعة التدخل لحل الموقف.  وفي قطاع المعاهد الأزهرية تظاهر  المئات من المدرسين المؤقتين بالمعاهد  أمام مقر مشيخة الأزهر للمطالبة بتثبيتهم فى العمل ورفع رواتبهم.   والتقى الإمام الأكبر الدكتور أحمد  الطيب، شيخ الأزهر،  مجموعه من المدرسين المتعاقدين المتظاهرين بمكتبه لبحث المشاكل، والنظر في حلها حيث أكد انه منذ مجيئه إلى مشيخة الأزهر وهو يعمل جاهداً على تحسين أوضاع العاملين بالمناطق والمعاهد الأزهرية وأنه أول من نادى بتعيين المتعاقدين.   وأعلن شيخ الازهر تلبية طلبات المدرسين المؤقتين بالموافقة على تعيينهم  قبل نهاية مارس الجاري، ودراسة إضافة مدة الخدمة السابقة ومساواة راتب المتعاقدين بالأزهر براتب نظرائهم في التربية والتعليم، ودراسة مشاكل خصم مرتباتهم وردها إلى مستحقيها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل