المحتوى الرئيسى

تعزيز الامن في بكين عشية افتتاح الدورة البرلمانية السنوية

03/02 13:53

بكين (ا ف ب) - نشرت السلطات الصينية تعزيزات امنية في بكين عشية افتتاح الدورة البرلمانية السنوية هذا الاسبوع بينما تسري على الانترنت دعوات الى "تجمعات ياسمين" مستلهمة من الانتفاضات التي تشهدها دول عربية عدة.وسينتشر نحو 180 الف شرطي وحارس ورجال اطفاء وعناصر حركة المرور خلال المناقشات البرلمانية بينما تعاقدت سلطات المدنية مع 560 الف متطوع للسهر على حراسة الشوارع على ما افادت وكالة انباء بكين.وضاعفت السلطات عمليات المراقبة في وسائل النقل العام في حين ستفرض قيودا على السيارات القادمة من خارج بكين وعلى المجال الجوي، كما افادت صحيفة تشاينا دايلي.وانتقدت بعض الجمعيات الحقوقية المضايقات التي تمارسها قوات الامن بحق مئات الناشطين في مجال حقوق الانسان منذ 25 شباط/فبراير.وبدت السلطات في المدن التي كان متوقعا ان تتم فيها "تجمعات الياسمين" نهاية الاسبوع الماضي، مصممة على تفادي اي حركة احتجاج بنشرها المئات من رجال الشرطة بالزيين الامني والمدني ومنع الصحافيين من التقاط صور.ودعت ناطقة باسم وزارة الخارجية الصينية الثلاثاء الصحافيين الاجانب الى "التفهم والتعاون" مع "احترام القوانين" السارية في الصين.وستطغى ارادة تفادي اندلاع انتفاضة اجتماعية الدورة السنوية للبرلمان الصيني التي ستفتتح السبت.وسيصادق اعضاء المجلس الوطني الشعبي (اكبر مجلس في العالم) البالغ عددهم ثلاثة الاف، على الخطة الخمسية الثانية عشر (2011-2015) الداعية الى التحكم في النمو والحد من انعدام المساواة الاجتماعية وتحسين احترام البيئة.كما سيعكفون على مشاكل مثل انعدام المساواة في الموارد وارتفاع الاسعار التي اججت حركات الاحتجاج على غرار ما يجري في الدول العربية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل