المحتوى الرئيسى

رفض مقترح قطرى بتجميد عضوية ليبيا بالجامعة العربية

03/02 12:17

شهدت اجتماعات مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين، شبه خلافاً بين الدول العربية حول الموقف الذى لابد اتخاذه ضد نظام معمر القذافى، كرد فعل على الجرائم التى يرتكبها ضد شعبه. أثناء بحث هذا البند كما يقول مصدر دبلوماسى عربى لـ"اليوم السابع"، ألمحت قطر إلى ضرورة تعليق عضوية ليبيا نهائياً فى جامعة الدول العربية، بدلا من إيقاف مشاركة وفودها فى اجتماعات الجامعة العربية، وقوبل هذا المقترح برفض شديد من دول عربية عديدة، وأكد مندوبو الدول العربية، أن عضوية ليبيا فى الجامعة تخص الشعب الليبى وليس من حق أحد أن يمنعه من التمثيل بجامعة العرب. ويأتى هذا الانقلاب القطرى على نظام القذافى، على الرغم من العلاقات الحميمة التى كانت سائدة فى الفترة الأخيرة، عقب تغطية قناة الجزيرة للتظاهرات فى ليبيا ودعمها لها، الأمر الذى أثار غضب القذافى تجاه قطر وأميرها الشيخ حمد بن خليفة آل ثانى، وهاجم القذافى قطر فى خطاب لها أذيع على الهواء مباشرة، قال فيه: "هذا العيش والملح اللى بينا يا قطر، واللى بيته من زجاج ما يحدف الناس بالطوب". وجاءت الاعتراضات العربية على تعليق عضوية ليبيا لشعورهم أن المقترح القطرى لم يكن مساندة للشعب الليبى، وإنما تصفية حسابات مع نظام القذافى، وبالتالى تم إجهاض هذه المحاولة مع التأكيد على أن من حق الشعب الليبى أن يكون ممثلاً بالجامعة العربية. ولكن المصدر أكد لـ"اليوم السابع" أنه مازال هناك تأكيد على القرار السابق بإيقاف مشاركة أى وفود من النظام الليبى فى اجتماعات الجامعة العربية، نافياً بشكل قاطع إمكانية مشاركة عبد المنعم الهونى، مندوب ليبيا الدائم المستقيل من الجامعة كممثل للشعب وليس للنظام. وهذا هو القرار الذى سيؤكده بيان وزراء الخارجية فى ختام اجتماعهم اليوم، الأربعاء، مع رفض أى تدخل عسكرى أجنبى فى ليبيا، ومساندة حق الشعب الليبى فى مطالبه، وإدانة عنف القذافى تجاه السلميين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل