المحتوى الرئيسى

"هآرتس": نتنياهو يدرس اقامة دولة فلسطينية مستقلة بحدود مؤقتة

03/02 12:17

القدس المحتلة: ذكرت صحيفة "هارتس" الاسرائيلية ان رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يخطط لاحداث تغيير في استراتجيتة السياسة من خلال الموافقة على اقامة دولة فلسطينية مستقلة بحدود مؤقتة.واكدت الصحيفة في عددها الصادر اليوم "ان مواقف نتنياهو الاخيرة وفي حال تنفيذها او البدء فيها ستشكل تراجعا عن تصريحاته السابقة والتي اعلن فيها انه سيعمل على التوصل لاتفاق سلام نهائي خلال عام مع الفلسطينيين".وقالت "ان نتنياهو يدرس الان خطة للتعاون مع الفلسطينيين لاقامة دولة فلسطينية مستقلة بحدود مؤقتة كجزء من اتفاق سلام انتقالي معهم يجرى تنفيذه على الفور".واضافت "أن هذا يعكس تغيير في استراتيجيته رئيس الحكومة الاسرائيلية الامر الذي بدا من خلال مشاوراته الاخيرة مع مستشاريه والتي حفزه للقيام بها الاعمال الاحتجاجية ضد الحكومات في الدول العربية".وتعترف اسرائيل بأن ما يجرى في بعض الدول العربية من اعمال احتجاج يقلقها لاسيما وان المنطقة بدأت تدخل حالة من انعدام اليقين مؤقتا.وصدرت اخيرا دعوات في اسرائيل للشروع في التفكير بشكل الشرق الاوسط بطرق جديدة لاسيما في ظل الخشية من امكانية ازدياد التظاهرات في العالم العربي.ورأت الصحف الاسرائيلية اليوم "انه من المشكوك فيه ان يوافق الفلسطينيون على خطة نتنياهو الجديدة بشأن الدولة ذات الحدود المؤقتة والتي تأتي في الظروف التي يمر بها العالم العربي".ومن جانبه ، اكد امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه الاربعاء رفض الفلسطينيين توقيع أي اتفاق سلام انتقالي او جزئي مع الحكومة الاسرائيلية.وشدد عبد ربه في تصريح لوكالة الانباء الكويتية "كونا" على الحاجة لان يشمل أي اتفاق "ضمانات دولية لتنفيذه بشكل تام ووفق جدول زمني متفق عليه".واكد انه لن يكون هناك انهاء للصراع مع اسرائيل قبل تحقيق اخر خطوة من خطوات الاتفاق النهائي حال التوصل اليه.وذكر "ان ما يأتي في المقدمة بالنسبة لنا هو انهاء الاحتلال الاسرائيلي لارضنا والعودة الى حدود العام 1967 بما يشمل مدينة القدس الشرقية والحل العادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين وفق المبادرة العربية".وفي سؤال حول امكانية انسحاب اسرائيل من طرف واحد من اجزاء في الضفة الغربية بدون تنسيق مع الفلسطينيين قال عبد ربه "لا نخشى أية خطوات احادية قد تقوم بها الاخيرة لكننا لن نكون طرفا في مثل هذه الخطوات على الاطلاق".واضاف "لن يكون هناك أي تفاوض مع الاسرائيليين قبل القبول بحل نهائي حول كل قضايا الوضع النهائي التي تشمل قضايا اللاجئين والمستوطنات والمياه والامن والمعتقلين في سجون الاحتلال اضافة الى اقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 2 - 3 - 2011 الساعة : 11:33 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 2 - 3 - 2011 الساعة : 2:33 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل