المحتوى الرئيسى

واشنطن ترد على صالح: تطلعات الشعب مشروعة ولسنا "كبش محرقة"

03/02 11:17

صنعاء: ردا على اتهامات الرئيس اليمني علي عبدالله صالح لاسرائيل والولايات المتحدة بإدارة موجة الاحتجاجات التي تعم بلاده والعالم العربي، نفت واشنطن صحة هذا الكلام.ودعا جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض الرئيس اليمني إلى الدخول في حوار مجتمعي داخل بلاده بدلا من تحميل أطراف خارجية مسئولية المشاكل في بلاده.وقال كارني: "لا نعتقد أن اختيار كبش محرقة يشكل ردا مناسبا بنظر اليمنيين أو شعوب دول أخرى" ، داعيا صالح إلى إجراء إصلاحات سياسية للاستجابة لـ"التطلعات المشروعة" لشعبه.وكان صالح اكد خلال لقاء مع أساتذة كلية الطب بجامعة صنعاء: "ان هناك غرفة عمليات لزعزعة الوطن العربي في تل أبيب وهؤلاء "المتظاهرون" ما هم إلا منفذين ومقلدين".وتشهد كبرى المدن اليمنية تظاهرات مناوئة للرئيس صالح منذ منتصف يناير/كانون الثاني الماضي. وأدت هذه التظاهرات حسب منظمة العفو الدولية إلى مقتل ما لا يقل عن 27 شخصا.في غضون ذلك، أقال صالح مساء الثلاثاء محافظي كل من حضرموت وابين ولحج وعدن في جنوب وجنوب شرق البلاد، والحديدة في غرب البلاد. وهي المحافظات التي تشهد هذه المحافظات تظاهرات مستمرة منذ نهاية يناير/كانون الثاني.وفي تطور لافت انضم رجل الدين ورئيس جامعة الإيمان بصنعاء عبد المجيد الزنداني إلى المتظاهرين المناوئين لصالح فيما رفض مسئولون في المعارضة عرض الحوار والتهدئة الذي أعلنه الرئيس.من جهتهم نظم مؤيدو الرئيس أيضا تظاهرة ضخمة في موقع قريب من تظاهرة المعارضة دون تسجيل احتكاك بين الطرفين.هذا وقد أعلن صالح خلال اجتماعه مساء الثلاثاء بمجلس الوزراء تأجيل تشكيل حكومة الوحدة الوطنية التي كان دعا لتشكيلها الاثنين.وقال صالح "ان قرار التأجيل يأتي بهدف إفساح المجال أمام تحقيق التوافق مع أحزاب اللقاء المشترك".كما تم خلال الاجتماع استعراض الخطوات الرامية لبدء الحوار مع الشباب من قبل اللجنة المشكلة برئاسة رئيس مجلس الوزراء والتي أضيف إلى عضويتها وزير الخدمة المدنية والتأمينات.وتظاهر امس الثلاثاء عشرات الالاف من مناهضي الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في عدد من المحافظات اليمنية للمطالبة باسقاط النظام وتضامنا مع ضحايا الاحتجاجات الذين سقطوا في مدينة عدن الأسبوع الماضي.وأطلق المتظاهرون الذين انضموا للمعتصمين بالقرب من جامعة صنعاء شعارات منددة "لما تعرض له ابناء مدينة عدن من قمع وقتل".وفي مدينة تعز وسط اليمن ذكر شهود عيان ان الآلاف من المتظاهرين انضموا للمعتصمين بساحة الحرية وسط المدينة للتنديد بما تعرضت له مدينة عدن والمطالبة باسقاط النظام.يشار الى ان مظاهرات امس جاءت بناء على دعوة احزاب اللقاء المشترك المعارض بأن يكون الثلاثاء هو يوم غضب وتضامن مع ابناء محافظة عدن.على صعيد اخر، دعا القيادي البارز في الحراك الجنوبي في اليمن ياسين أحمد صالح قديش إلى إجراء استفتاء لتحديد مصير جنوب اليمن على غرار ما حدث في السودان بشأن انفصال الجنوب في حال نجحت الاحتجاجات الساعية لإنهاء حكم الرئيس علي عبد الله صالح.وقال قديش "ان الجنوب سيضغط من أجل إجراء استفتاء بعد سقوط صالح" ، مشيرا إلى ان اتفاق الوحدة اعتمد على تقاسم السلطة والموارد لكن التجربة فشلت تماما، مضيفا أن الجنوبيين انخدعوا، وأشار إلى أن جنوب اليمن تحت الاحتلال وأغلب موارده تذهب للشمال.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 2 - 3 - 2011 الساعة : 10:54 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 2 - 3 - 2011 الساعة : 1:54 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل