المحتوى الرئيسى

النيابة تستدعى أسرة أحد شهداء الثورة للاستماع لأقوالهم

03/02 08:19

أمرت نيابة مدينة نصر برئاسة نبيل عباس، التصريح بدفن جثة شاب لقى مصرعه فى أحداث ثورة 25 يناير، بعد أن تسلمت النيابة تقرير الطب الشرعى الذى أكد أن الوفاة جاءت نتيجة اختناق المجنى عليه، لتعرضه لاستنشاق غازات سامة عقب إلقاء الشرطة قنابل مسيلة للدموع على المتظاهرين. كشفت تحقيقات النيابة التى أجراها شريف برسوم، وكيل أول نيابة مدينة نصر، بإشراف أحمد دبس، رئيس النيابة، أن المجنى عليه "محمد بدر الدين" (30 سنة) توجه لميدان التحرير للمشاركة فى المظاهرات يوم، جمعة الغضب، وأطلقت الشرطة الرصاص الحى والقنابل المسيلة للدموع فى محاولة لتفريق المتظاهرين، ولم يتحمل الشهيد القنابل المسيلة للدموع لإصابته باختناق أدى إلى هبوط حاد فى الدورة الدموية وتوقف عضلات القلب، ولقى مصرعه قبل وصوله للمستشفى بعده دقائق. أمرت النيابة بإشراف المستشار مصطفى خاطر، المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة الكلية، باستدعاء أهل المجنى عليه وشهود العيان لسماع أقوالهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل