المحتوى الرئيسى

"وكر الخفافيش" شوكة في ظهر غوارديولا

03/02 19:06

مدريد - خاص (يوروسبوت عربية) يعاني جوزيب غوارديولا المدير الفني لبرشلونة الإسباني من عقدة حقيقية هي ملعب "ميستايا" الخاص بنادي فالنسيا، والذي سيلاقيه الأربعاء في المرحلة 26 من الدوري الإسباني. ولم يحقق غوارديولا الفوز قط كمدرب في ملعب "ميستايا"، بيد أنه كذلك لم يخسر هناك مطلقا، إذ لم يخرج من ملعب "ميستايا" سوى بتعادلين، النتيجة التي ربما لا تخدمه كثيرا هذه المرة في ظل ملاحقة ريال مدريد له على القمة. لكن بعيدا عن ذلك، تبقى النقطة الطريفة في هذا الأمر متعلقة بآلام الفقرة القطنية للظهر التي عانى منها بيب نفسه. فقد حالت آلام الظهر تلك دون ظهوره في المؤتمر الصحفي الذي يسبق اللقاء، لكنه في النهاية تمكن من السفر إلى فالنسيا بهدف واضح.. تحقيق الفوز الأول في ميستايا.   أكبر الأخطار وسبق لهذا الملعب أن سبب مشكلات لبرشلونة، ففي الجولة الثالثة والثلاثين لموسم الثلاثية، عندما كان ريال مدريد يحاول تعويض فارق النقاط الأربع، تمكن الفرنسي المخضرم تييري هنري من تسجيل هدف تعادل مهم. ولو لم يكن الفرنسي قد أحرز هدفه، لكان برشلونة قد سافر إلى ملعب "سانتياغو برنابيو" في الجولة اللاحقة متقدما بفارق نقطة وحيدة فقط. لم يحدث شيء من ذلك، بعد أن عاد برشلونة بانتصار عريض من ملعب ريال مدريد 2-6، لكن ميستايا سيعود مرة أخرى ليكون الخطر على برشلونة والأمل لريال مدريد، سواء كان غوارديولا على مقاعد البدلاء أم حالت آلامه دون ذلك. من صلاح سيد

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل