المحتوى الرئيسى
alaan TV

بما تفسر.. مؤسسة صحفية تطلب تعويض 2 مليون جنيه.. فتعطيها الحكومة منحة 5 مليون؟

03/02 16:31

تقرير- محمد طارق:استكمالاً للمستندات الحكومية التي كشف عنها مصراوي، والتي تؤكد على عدم وجود شفافية بين وزارة المالية والصحف القومية، ننشر اليوم وثيقة جديدة بها واقعة فجة، تكشف عن كرم بالغ من وزارة المالية لصالحة مؤسسة دار المعارف، التي تشتهر بإصدار "مجلة أكتوبر"، والتي قامت بمخاطبة وزير المالية الجديد، سمير رضوان، بشكل منفرد، بتاريخ 9/2/2011، تطلب فيه 2 مليون جنيه تعويضاً عن الخسائر التي لحقت بالمؤسسة.السبب الذي دفع دار التعاون لطلب هذه المنحة، حسب ما جاء في الخطاب الذي ارسلته لوزارة المالية، هو تضررها من الاحداث الاخيرة التي مرت بها البلاد، والتي ادت الي عدم صرف الجهات الحكومة المختلفة مستحقات دار التعاون لديها، والواضح من المذكرة، ان هذه المؤسسة القومية، تعتمد في أغلب اداراتها علي جهات حكومية.الي هنا والامور تبدو عادية، رغم أنها تطرح اسئلة كثيرة حول تطوير المؤسسات الصحفية القومية، لتكون في خدمة الوطن وليس الانظمة، ما يدعو للدهشة، ويتطلب تفسيراً واضحاً من وزارة المالية، هو ان دار التعاون في خطابها الرسمي، طلبت 2 مليون جنيه تعويضا عن الخسائر التي لحقت بها من جراء الاحداث الجارية، كما كتبت، وطلبت ايضا النظر في قرض عاجل.فما كان من وزارة المالية، إلا ان تجاهلت منحها تعويضاَ بقيمة 2 مليون جنيه، وتجاهلت ايضاً مسألة القرض العاجل، وفضلت ان تعطيها تعويضا "مجانياً" لا يرد بقيمة 5 مليون جنيه، وذلك ضمن شريحة تعويضات بنفس المبلغ ضمت روزاليوسف، ودار الهلال، بينما حصلت الجمهورية والاخبار علي تعويض بقيمة 10 مليون جنيه، وكان نصيب الاهرام 12 مليون جنيه.      ملاحظة ذات مغزي، كانت في اسفل المذكرة الي ارسلتها دار التعاون، ووقع عليها رئيس مجلس ادارة المؤسسة، اسماعيل منتصر، وكتب في نهايتها، " وانتهز الفرصة لكي اعلن بالنيابة عن جميع العاملين، بالمؤسسة وقيادتها، وكل ادارتها ولجنتها النقابية، وجمعيتها العمومية، مساندتنا ودعمنا ووقوفنا وراء الشرعية الدستورية، والحفاظ علي امن الوطن وسلامته"، يبقي فقط ان نشير إلي أن هذا المذكرة ارسلت قبل يومين فقط من تنحي الرئيس مبارك السابق.اقرأ ايضا :

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل