المحتوى الرئيسى

في اجتماع وزراء الخارجية العرب بالقاهرة‮:‬ حسم قضية انعقاد القمة‮.. ‬واختيار أمين عام للجامعة العربية اليوم توافق عربي علي اختيار مصري للمنصب‮ .. ‬والعرب‮ ‬يريدون مصطفي‮ ‬الفقي

03/01 23:06

د‮. ‬مصطفى الفقى‮ ‬ ‮»‬دورة عادية‮.. ‬بموضوعات وقضايا‮ ‬غير عادية‮«. ‬هذا هو عنوان اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي يبدأ أعماله اليوم بمقر الأمانة العامة بالقاهرة علي جدول الأعمال ‮٢٢ ‬بنداً،‮ ‬إلا أن هناك ثلاث قضايا تطرح نفسها بقوة علي الاجتماع،‮ ‬هي بالتحديد،‮ ‬بحث الأوضاع العربية الراهنة علي ضوء ثورة مصر وتونس،‮ ‬والمظاهرات والاحتجاجات التي تشهدها ليبيا،‮ ‬واليمن والبحرين وسلطنة عمان،‮ ‬والعراق،‮ ‬والجزائر،‮ ‬والمغرب‮. ‬والثانية اتخاذ قرار بإمكانية عقد القمة العربية القادمة في موعدها المقرر ‮٠٣ ‬مارس الحالي ومكانها العاصمة العراقية بغداد‮. ‬والثالثة اختيار أمين عام للجامعة العربية خلفاً‮ ‬لعمرو موسي الذي تنتهي ولايته في ‮٥١ ‬مايو القادم،‮ ‬إلا أن هناك ضرورة لاتخاذ قرار من القادة العرب في قمتهم القادمة إذا انعقدت باسم الأمين العام الجديد‮..‬ولا يمنع ذلك،‮ ‬من وجود البنود التقليدية التي قامت الأمانة العامة بتوزيع مذكرات بشأنها علي المندوبيات العربية بالقاهرة،‮ ‬وتتضمن القضية الفلسطينية،‮ ‬والصراع العربي الإسرائيلي،‮ ‬والأمن القومي،‮ ‬مجلس السلم والأمن العربي،‮ ‬ومخاطر التسلح الإسرائيلي،‮ ‬وتنمية الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية في الدول العربية،‮ ‬والأوضاع في الصومال والسودان،‮ ‬وجزر القمر والعراق،‮ ‬واحتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث‮.‬ووفقاً‮ ‬لما صرح به أحمد بن حلي نائب الأمين العام بأن عمرو موسي،‮ ‬هو من تقدم باقتراح لإضافة بند جديد علي جدول الأعمال يتعلق بتطورات الأوضاع في المنطقة العربية وتصاعد الاحتجاجات،‮ ‬ويناقش متابعة النهضة الشاملة لهذه المجتمعات،‮ ‬والحاجة لتسريع عملية الإصلاح والتحديث والتطوير في المجتمع العربي،‮ ‬والاستجابة لمطالب الشعوب العربية في الحرية والديمقراطية وحرية التعبير،‮ ‬وذلك في إطار مواكبة مستجدات الوضع العربي الراهن،‮ ‬وذكرت مصادر عربية مطلعة بأن الجامعة العربية قد تقدمت خطوة للأمام،‮ ‬باتجاه تحولها من منظمة رسمية إلي الانحياز لتطلعات الشعوب العربية من خلال الموقف الذي اتخذته باتجاه الأحداث في ليبيا،‮ ‬وإعلان عدم مشاركة أي من ممثليها في اجتماعات الجامعة احتجاجاً‮ ‬علي عمليات الإبادة التي يتعرض لها الشعب الليبي‮.‬وتتباين وجهات النظر تجاه قضية انعقاد القمة العربية،‮ ‬في بغداد في موعدها الأول،‮ ‬يطالب بتأجيل انعقادها لحين وضوح الرؤي تجاه الأوضاع العربية خاصة مع التوترات التي تشهدها العديد من الدول،‮ ‬وكاننت ليبيا رئيسة القمة الحالية،‮ ‬قد أعلنت دون تنسيق مع أي دولة عربية أخري عن تأجيل الانعقاد،‮ ‬والثاني يطالب بعقدها ويؤكد أن الظروف الحالية تستدعي مثل هذا الانعقاد،‮ ‬ومنها الأمانة العامة للجامعة العربية التي دعت بالانعقاد الدوري المنتظم للقمة،‮ ‬وهو ما جري العمل به طوال السنوات العشر،‮ ‬ومنذ إقرار الآلية الخاصة بذلك منذ عام ‮٠٠٠٢‬،‮ ‬كما أن الظروف الحالية تتطلب أقصي درجات التنسيق والتشاور للتعامل مع المستجدات الخطيرة والمصيرية التي تعيشها المنطقة العربية،‮ ‬ومن جهته أكد منسي العزاوي مندوب العراق في الجامعة أن بلاده أنهت الاستعدادات اللازمة لاستضافة القمة،‮ ‬مشيراً‮ ‬إلي أن القمة ستعقد في ‮٠٣ ‬مارس الحالي ليوم واحد يسبقها اجتماع لوزراء الخارجية،‮ ‬علي أن يسبقها اجتماعات تحضيرية في مقر الجامعة العربية،‮ ‬وقال العزاوي‮ »‬للأخبار‮« ‬إن الظروف الحالية تستدعي عقد القمة وليس تأجيلها،‮ ‬مشيراً‮ ‬إلي أن مصر وتونس ستحدد من يمثلهما،‮ ‬كما أن رؤساء ودولاً‮ ‬عديدة مع عقد القمة وتأكيد مشاركتها‮.‬ونتوقف عند القضية الثالثة التي سيتم حسمها في اجتماع وزراء الخارجية العرب أو رفعها إلي القمة،‮ ‬وهي الخاصة باختيار الأمين العام الجديد للجامعة خلفاً‮ ‬لعمرو موسي،‮ ‬فرغم كل التشريعات التي تتحدث عن وجود أكثر من مرشح من الجزائر وقطر،‮ ‬إلا أن مصادر عربية أكدت للأخبار بأن الجزائر روجت لهذا،‮ ‬دون أن تتقدم رسمياً‮ ‬باسم أي مرشح،‮ ‬وإن كان قد تردد أنه محمد بحيادي مندوبها الدائم في اليونسكو الذي سبق أن تقدم للترشيح للأمانة،‮ ‬كما أن قطر رغم طرح اسم عبدالرحمن العطية الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي،‮ ‬وتأييد دولة خليجية واحدة لهذا الترشيح،‮ ‬إلا أن عدم وجود إجماع خليجي علي الأقل علي هذا الترشيح قد يدفع قطر إلي سحبه،‮ ‬خاصة أن هناك دولاً‮ ‬عربية عديدة،‮ ‬رغم موقفها الداعم لأن يكون المرشح القادم للمنصب مصرياً‮ ‬متوافقاً‮ ‬مع العرف السائد،‮ ‬بأن الأمين العام‮  ‬يكون من دولة المقر،‮ ‬كما حدث أثناء انتقال الجامعة إلي تونس،‮ ‬وتم تعيين الشاذلي القليبي أميناً‮ ‬عاماً،‮ ‬وقد أعلنت أكثر من دولة دعمها لترشيح مصري مثل اليمن والعراق،‮ ‬ودول أخري،‮ ‬إلا أن الاسم المطروح هو الدكتور مفيد شهاب،‮ ‬لم يتم الاستقرار التام عليه من قبل مصر،‮ ‬وطرحت أسماء أخري‮ ‬غير أن أبرزها والمدعوم عربيا هو د‮. ‬مصطفي الفقي وعلمت‮ »‬الأخبار‮« ‬أن الأمين العام عمرو موسي قد يكون له رأي في اختيار اسم المرشح القادم للمنصب‮.‬ د‮. ‬مصطفى الفقى‮ ‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل