المحتوى الرئيسى

> الفلاح ضحية سياسات فاشلة.. وانحياز رشيد للمصدرين تسبب في خراب الزراعة

03/01 22:20

فتح محسن بدوي خبير الاقتصاد النار علي السياسات الزراعية للحكومات السابقة متهماً إياها بأنها كانت سبباً في خراب الزراعة في مصر حتي أصبحنا نستورد 60% من احتياجنا من الغذاء. قال في تصريح خاص لـ«روزاليوسف» إن الفلاح كان دائماً الحلقة المفقودة في تلك السياسات ليصبح ضحية لغلاء التقاوي والميكنة والأسمدة والمبيدات في الوقت الذي منحت فيه تلك الحكومات امتيازات صارخة لرجال الأعمال والمصدرين حتي تضخمت ثرواتهم و«انتفخت» جيوبهم. وأوضح بدوي أن تلك الحكومات تعمدت اختيار رجال أعمال مسيسين لصالح النظام في روابط المصدرين وأسقطت الفلاح من حساباتها وأضاف: إن قرار وزير التجارة والصناعة السابق رشيد محمد رشيد بفرض رسم تصدير ألفي جنيه علي كل طن أرز يتم تصديره كان يأخذ من جيب الفلاح. وقال بدوي إنه قد حان الوقت لوضع سياسة زراعية جديدة محددة المعالم والأهداف تخدم جميع أطراف المنظومة الزراعية مشيراً إلي أنه فيما يتعلق بزراعة الأرز فإن الأمر يتطلب تخصيص نحو مليون و450 ألف فدان للزراعة لتحقيق الاكتفاء الذاتي. أكد أن الذين طالبوا بتخفيض المساحات المزروعة بحجة أن الأرز يستهلك كميات ضخمة من المياه أمر غير مقبول خاصة أن السلالات الجديدة من الأرز لم تعد تمكث في الأرض لمدة طويلة وأضاف: إن مياه صرف الأرز تصلح لزراعات أخري وأن مياه ترعة السلام خليط ما بين مياه الصرف ومياه النيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل