المحتوى الرئيسى

مصريون عالقون في تونس يشكون من تأخر سلطات بلادهم في إجلائهم

03/01 20:21

دبي - العربية اشتكى مئات المصريين الفارّين من ليبيا الذين تقطعت بهم السبل في تونس من التأخر والبطء من جانب سلطات بلادهم في إجلائهم من الأراضي التونسية. وصبّ هؤلاء الفارين جام غضبهم على وزارة الخارجية خاصة الوزير أحمد أبوالغيط والسفير المصري في تونس الذي لم يقم بأي تحرك لمساعدتهم حسب قولهم، وأشادوا في نفس الوقت بالدور الذي يقوم به الجانب التونسي في تقديم العون والمساعدة لهم في تلك المحنة. وروى أحد اللاجئين قائلاً إن قائد معسكر إيواء تونسي اتصل بالسفير المصري في تونس، والذي وعد بأنه سيتم ترحيل المصريين بأسرع ما يمكن. وقال بعضهم إنه مضى على وجودهم في تونس أكثر من 10 أيام، واتهموا السفير المصري في طرابلس بالكذب عليهم، ونفوا أن يكون قد تم إرسال أي طائرات أو بواخر لنقلهم. وهدّد هؤلاء المصريين بالتوجه لميدان التحرير للاعتصام والتظاهر فور وصولهم لبلدهم للاحتجاج على الإهمال وعدم التحرك سريعاً لإجلائهم وإعادتهم، أسوة بما تم مع بقية الجاليات الأخرى التي فرّت من ليبيا. وفي تعقيبه على تلك الأوضاع قال حسام زكي، المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، خلال مداخلة مع قناة "العربية" إن هناك صعوبات في النقل، مشيراً إلى أنه تم تسيير 39 رحلة جوية يوم الثلاثاء 1-3-2011 إلى تونس فقط، عدا الطائرات التي توجهت الى طرابلس وبقية المدن الليبية الأخرى. وقال زكي إن أعداد المصريين في ليبيا ضخمة جداً؛ إذ تتجاوز المليون شخص. مشيراً إلى أن شركة "مصر للطيران" بلغت أقصى طاقة تشغيل لها، وأن مسألة الإجلاء أصبحت تتجاوز قدرات مصر بمفردها. وأضاف أنه يتم نقل نحو 9000 مصري يومياً، وهو أكبر من أي عدد تقوم به أي دولة لنقل رعاياها من ليبيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل